اخبار العالم

لاجئون يسيطرون على سفينة أنقذتهم في عرض البحر

سيطر لاجئون على سفينة تجارية تركية، قبالة السواحل الليبية، بعد أنّ أنقذتهم وهم في عرض البحر.

وبحسب مانقلت عدة وسائل إعلامية، عن صحيفة “ديلي صباح” التركية، فإنّ “108 مهاجرين استولوا على ناقلة “El Hiblu 1 ” عندما كانت على بعد 6 أميال، قبالة السواحل الليبية”.

وبيّنت الصحيفة، بحسب الجيش المالطي فإن “السفينة التجارية أبحرت من تركيا، وكانت تتجه نحو مالطا، ولن يسمح للسفينة بدخول مياهنا”.

ونقلاً عن المتحدثة باسم الجيش المالطي، قالت الصحيفة إنّ “السلطات المالطية تلقت تقارير عن السفينة التي وصفتها بـ”المقرصنة”، وراقبت الوضع منذ ذلك الحين”.

وأضافت الصحيفة وفقاً لتقارير اعلامية، أنّ “طاقم السفينة أراد إرجاع المهاجرين الليبيين إلى ميناء طرابلس بعدما جرى إنقاذهم في عرض البحر، وبسبب عدم رغبتهم بالعودة، قاموا بالسيطرة على السفينة”.

وقالت التقارير إنه “لم يصدر عن حرس السواحل الليبي حتى الآن أي تعليق علني على عملية الاختطاف المبلغ عنها”.

وتأتي عملية الاختطاف هذه في الوقت الذي أوقف فيه الاتحاد الأوروبي تسيير دوريات “صوفيا” البحرية في البحر المتوسط، للتعامل مع المهاجرين، منذ شهر أيلول الفائت.

وجاء إيقاف تلك الدوريات، بناءً على طلب إيطاليا، كونها “تتسبب في جلب المهاجرين الذين تم إنقاذهم إلى الشواطئ الإيطالية”، بحسب تعبير وزير داخليتها.

يذكر أن العملية “صوفيا”، بدأت قبل 4 سنوات، بعد اتفاق بين الاتحاد الأوروبي وليبيا، لردع المهربين وإنقاذ المهاجرين الذين يحاولون الوصول إلى أوروبا بالقوارب.

 

تلفزيون الخبر 

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق