اخبار العالم

“كورونا” يصيب مجدداً متعافين منه في كوريا الجنوبية

أصيب 51 شخصا من المتعافين بفيروس “كورونا” المستجد في كوريا الجنوبية مرة أخرى، بعد شفائهم منه بشكل تام.

وقالت صحيفة “دايلي ميل” البريطانية، إنه “في مدينة “دايغو” الكورية الجنوبية، ، تم وضع 51 شخصا داخل الحجر الصحي مرة أخرى بعد أيام من خروجهم وتعافيهم لأن التحاليل أثبتت إصابتهم بفيروس كورونا من جديد”.

وذكرت أن “ما جرى يثير نظرية أن الفيروس لا يختفي من الجسم ولكنه يكمن داخل الخلايا البشرية لفترة ثم يعود لنشاطه مرة أخرى”.

وصرح مركز “مكافحة الأمراض والوقاية منها” في كوريا، للصحيفة أنه “من المرجح أن الفيروس استعاد نشاطه داخل أجسامهم ولم يصابوا به مرة أخرى من مخالطة حالات مصابة”.

وبين البروفيسور “بول هانتر”، أخصائي الأمراض المعدية في جامعة “إيست أنجليا”، أنه “يرجح أن إعادة الإصابة بالفيروس مرة أخرى ليست ناجمة عن تلقي العدوى مرة أخرى ولكنه يعتقد بوجود تفاعلات داخل الجسم هي التي تؤدي لذلك”.

وأشار إلى أنه “لربما عينات التحاليل التي أثبتت شفاء المرضى أول مرة كانت خاطئة وهذا الأمر مرجح حدوثه لحالة من كل خمس حالات”.

ونوه هانتر إلى أن “الاختبارات التقليدية التي تٌستخدم للكشف عن الإصابات بالوباء القاتل من الممكن أن تكون خاطئة بنسبة تترواح بين 20-30% وأن الاختبار الذي خضع له المرضى الكوريون وأثبت تعافيهم لربما كان خاطئا وكانوا لايزالون مصابين”.

يشار إلى أن عدد الإصابات بفيروس “كورونا” المستجد، في كوريا الجنوبية تجاوز 10300 إصابة.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق