اخبار العالم

في سابقة من نوعها بالعالم العربي.. “مثلي” يترشح للانتخابات الرئاسية في تونس

قدّم المحامي التونسي منير بعتور الذي يرفع لواء الدفاع عن المثليين جنسياً ولا يخفي أنّه منهم، الخميس ملفّ ترشحه للانتخابات الرئاسية المبكرة المقرّرة في منتصف أيلول، في سابقة من نوعها في العالم العربي.

واعتبر حزبه الليبرالي أنّ هذا الترشّح، بين عشرات الذين أودعوا ملفاتهم لهيئة الانتخابات التي ستعلن الأسبوع القادم لائحة المرشحين المقبولين، وهو “سابقة سيسجّلها التاريخ بالتأكيد: مرشّح مثلي يتقدّم للانتخابات الرئاسية التونسية”.

ويطالب بعتور، رئيس جمعية “شمس”، منذ سنوات بإلغاء الفصل 230 من القانون الجزائي التونسي الذي يعتبر اللواط جريمة يعاقب عليها بالسجن ثلاث سنوات.

وقال بعتور إن “كوني مثلياً لا يغيّر من الامر شيئاً. إنّه ترشّح كغيره من الترشّحات. لديّ برنامج اقتصادي واجتماعي وثقافي وتربوي يتعلّق بكل ما يهمّ التونسيين في عيشهم اليومي”.

وكان المرشح الرئاسي، البالغ من العمر 48 عاما تعرض للحبس ثلاثة أشهر في عام 2013 بسبب وفق القانون الجنائي التونسي، بسبب ممارسته اللواطة في أحد فنادق العاصمة مع فتى مراهق.

يذكر أن رئيس الوزراء التونسي وزعيم حزب تحيا تونس الليبرالي يوسف الشاهد تقدم يوم الجمعة أوراق ترشحه لانتخابات الرئاسة التي ستجري الشهر المقبل، ليكون واحدا من أبرز المنافسين على المنصب في سباق يتوقع أن يشهد تنافسا قويا.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق