ميداني

أمريكا تطالب حلفاءها باستعادة مقاتليهم “الدواعش” المحتجزين لدى “قسد”

طالبت وزارة الخارجية الأمريكية حلفاءها باستعادة ومحاكمة مئات المقاتلين الأجانب الذين ألقى الأكراد القبض عليهم في سوريا، بحسب “رويترز”.

ويعتقد المسؤولون في الإدارة الأمريكية أن عدد الأسرى الذين تحتجزهم “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد)، يبلغ 850 أسير تقريباً.

وقال مستشار في وزارة الدفاع الامريكية إن “بيان الخارجية يعكس معضلة ظهرت نتيجة إعلان لم يحظ بتنسيق ودراسة كافية عن الانسحاب القوات الأمريكية من سوريا”.

وأضاف المستشار في الوزارة “نحن الآن أثرنا أزمة لأن الدول الحليفة لنا لم تكن تتوقع أنها ستضطر لاستعادة مقاتليها الأجانب”.

وسيعقد الأربعاء 6 شباط اجتماع في واشنطن يشارك فيه عشرات من شركاء “التحالف الدولي” لبحث التطورات المستقبلية والتواجد غير الشرعي لقوات “التحالف الدولي” على الأراضي السورية.

وتنتشر أغلب القوات الأمريكية المتواجدة في سوريا في المنطقة الممتدة من “المبروكة” شمال غرب الحسكة إلى “التايهة” جنوب شرق منبج.

ونقلت وكالة الإعلام الروسية في 1 آذار 2018 عن مسؤول في مجلس الأمن الروسي قوله إن “الولايات المتحدة أقامت نحو عشرين قاعدة عسكرية في سوريا على أراض خاضعة لسيطرة الأكراد”.
وكان أعلن الرئيس الأمريكي ترامب منذ عدة أشهر قراره بسحب جميع القوات الأمريكي في سوريا، مبرراً ذلك بانتهاء مهمة هذه القوات في “القضاء على الإرهاب”، وبأنها تكلف الخزينة الأمريكية تكاليف باهظة.

يذكر أن الحكومة السورية صرحت مراراً عن رفضها القاطع للتواجد الأمريكي في سوريا، معتبرة أن التواجد الأمريكي غير شرعي وعدوان على سيادة سوريا واستقلالها وطالبت بالانسحاب الفوري وغير المشروط لهذه القوات من أراضيها.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق