موجوعين

أهالي قرية ديرين في جبلة يطالبون بتبديل خط الصرف الصحي المعطل منذ أربع سنوات

طالب عدد من أهالي قرية ديرين بريف جبلة “بتبديل خط الصرف الصحي الرئيسي في قريتهم المعطل منذ أكثر من أربع سنوات”.

وأشتكى الأهالي عبر تلفزيون الخبر من “تحوّل المياه الآسنة إلى ساقية تسير داخل الأراضي الزراعية وعلى جوانب البيوت”.

وأكد الأهالي أنهم “تقدموا بالعديد من الشكاوى إلى بلدية سيانو التي تتبع لها ديرين لإيجاد حل لمشكلتهم التي تفاقمت كثيراً خلال العام الماضي، إلا أن المعنيين في البلدية اشتكوا بدورهم من عدم وجود ميزانية تكفي لإصلاح الخط”.

وأضاف الأهالي أن “المعنيين طلبوا منهم الانتظار حتى تأتي “معونة” من وزارة الإدارة المحلية”.

وقال أحد أهالي ديرين المدعو كميت إبراهيم لتلفزيون الخبر: “منذ أربع سنين ونحن نطالب المسؤولين في البلدية بحل مشكلة تسرب الصرف الصحي إلا أنهم كانوا يعدوننا دائماً بحل قريب، من قبيل “في الخطة القادمة” و”حتى تأتي معونة جديدة من الوزارة”.

وتابع: “كان الوضع في السنوات السابقة مقبول إذ كانت مياه الصرف الصحي تفيض في الشتاء فقط، أما منذ أكثر من عام أصبح الوضع كارثياً فالمياه الآسنة باتت تسير كالساقية صيفاً وشتاء”.

وأردف: “رغم مطالبتنا البلدية عدة مرات بإرسال عمال لتعزيل القساطل كحل مؤقت للمشكلة إلا أننا لم نحصل على أي نتيجة”.

بدوره، قال المواطن فراس عبود أنه “عدا عن انبعاث الروائح الكريهة التي لا تحتمل، فقريتنا تحولت لتجمع للحشرات الضارة ما يهدد بانتشار العديد من الأمراض”.

وبين عبود أن “سريان مياه الصرف الصحي في الأراضي الزراعية وتشربها بالتربة، بالإضافة لتسلّلها إلى مياه الآبار، أمر يهدد بالتلوث”.

وأضاف عبود: “الأنكى من كل ما سبق هو أن تقوم البلدية منذ ثلاثة أشهر بتنفيذ مشروع جديد لتمديد خط صرف صحي على الطريق القديم بين بانياس وجبلة”.

وتساءل المواطن بتهكم: “ألم يكن الأجدى بالبلدية أن تقوم بإصلاح خط الصرف الصحي في قريتنا قبل أن تقوم بتنفيذ خط جديد ؟!”.

بدوره صرح رئيس بلدية سيانو المهندس إبراهيم سلوم لتلفزيون الخبر أنه “تم إجراء دراسة لتبديل خط الصرف الصحي في قرية ديرين، ونحن بانتظار أن تأتينا إعانة من وزارة الإدارة المحلية حتى نباشر بالمشروع”.

وبين سلوم أن “القساطل في ديرين قديمة وهي بحاجة إلى تبديل لأن قطرها 30 سم وهي لا تتوافق مع الزيادة السكانية التي شهدتها ديرين خلال السنوات الأخيرة”.

وشرح سلوم أنه “خلال العام الماضي نفذنا عدة مشاريع للصرف الصحي بطول إجمالي 3 كيلو متر في سيانو والمناطق التابعة لها كحالات إسعافية”.

وبالنسبة لخط الصرف الصحي الذي تم تنفيذه على طريق بانياس جبلة القديم، أوضح سلوم أن “هناك ضاحية سكنية تم إدراجها ضمن المخطط التنظيمي وهي غير مخدمة بشبكة الصرف الصحي”.

ويعتمد الأهالي هناك “على الحفر الفنية كصرف صحي، ولذلك كان من الضروري تنفيذ خط صرف صحي لتخديمها كحل إسعافي”، بحسب ما أفاد به رئيس البلدية.

صفاء اسماعيل – تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق