سياسة

نيبينزيا: اتهام موسكو بجرائم الحرب في سوريا مبني على إفادات “فنانو الأنباء المفبركة”

اعتبر مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة، فاسيلي نيبينزيا، أن “توجيه اتهامات إلى بلاده بارتكاب جرائم حرب في سوريا من أساليب الحرب الإعلامية التي تخاض ضد روسيا.

وقال نيبينزيا، في مقابلة مع صحيفة “كومرسانت” الروسية، الاثنين: “هناك اتهامات كثيرة نواجهها، وهي للأسف جزء من حرب إعلامية”.

وفي حديثه عن الاتهامات الموجهة إلى روسيا من قبل لجنة التحقيق الدولية بشأن سوريا “بارتكاب جرائم حرب” في هذا البلد، ذكر الدبلوماسي أن “موسكو فندت مرارا هذه الادعاءات، وأكدت أنها تنبني على أساس إفادات واهية يقدمها “فنانو الأنباء المفبركة”، من قبيل “القبعات البيضاء”.

وتابع المندوب الروسي: “لا نخاف من الحوار الصريح ونشرح لشركائنا، وبصورة مفصلة، كيفية اختيار الأهداف في عملياتنا ضد الإرهابيين”.

يذكر أن الآلية الدولية المستقلة المعنية بدعم إجراء تحقيقات في حق الجهات المسؤولة عن الجرائم الكبرى التي ترتكب في سوريا منذ آذار العام 2011، أنشئت في كانون الثاني العام 2016.

وذلك بموجب قرار اتخذته الجمعية العامة للأمم المتحدة. وصوتت روسيا ودول أخرى عدة ضد هذا القرار، مشيرة إلى خروج إنشاء آليات من هذا النوع عن نطاق صلاحيات الجمعية العامة.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق