العناوين الرئيسيةتعليم

مديرية تربية طرطوس توضح أسباب إغلاق مدرسة “بيت كابر” في ريف المحافظة

تصدّر خبر إغلاق مدرسة قرية “بيت كابر” بريف مشتى الحلو والتابعة لمحافظة طرطوس منصّات التواصل الاجتماعي، والسبب عدم وجود كوادر إدارية وتعليمية، وفق ما تم تداوله.

وقال مدير تربية طرطوس، علي شحود في ردّه حول الموضوع لتلفزيون الخبر: “نحن في إطار تقييم دائم لواقع المدارس، ومدرسة بيت كابر بجميع طلابها تحتوي ٦ طلاب فقط، موزّعين على أربعة صفوف، ووفق التعليمات الوزارية وتعليمات الخريطة المدرسيّة لا يمكن افتتاح مدرسة بهذا العدد”.

وأشار: “وفق الأنظمة، تمّ نقلهم إلى أقرب مدرسة، والتي تبعد ١ كم فقط عن المدرسة الأولى، وتمّ استيعابهم بها، والتعليمات واضحة بخصوص التعاطي القانوني مع هذه المسائل، ولا صحة للأخبار المتداولة حول عدم توفّر كوادر تعليميّة وإداريّة”.

وأردف شحود: “قامت مديرية تربية طرطوس بافتتاح ٩ مدارس جديدة هذا العام، وتجهيزها بالكامل، وأغلبها في مناطق نائية، وقمنا بتأمينها بالكوادر التعليميّة والإداريّة، وكافة المستلزمات تخفيفاً لمعاناة أبناءنا الطلبة”.

وفي ردّه حول الشكاوى بخصوص وجود شواغر لبعض الاختصاصات كالفلسفة، الرياضيات، والفيزياء بأرياف طرطوس وبعض مدنها، أكّد شحود: “على مسؤوليتي الشخصية، لا يوجد أي نقص في أي اختصاص بمديرية تربية طرطوس، باستثناء التربية الوطنية، التربية الدينية، والرياضية”.

وعند سؤاله حول احتماليّة أن يكون النقص غير موجود بالأرقام، وإنما ناتج عن سوء بتوزيع الكوادر قال: “هذا غير موجود، وهذه المشكلات تنتج عن إجازة أمومة، أو إجازة صحية نتيجة الإصابة بكورونا، بينما يتم تأمين البديل”.

وحول الواقع الوبائي وتطبيق تعليمات البروتوكول الصحي لوزارة التربية، قال: “نحن في متابعة دائمة للواقع الصحي، ونقوم بإغلاق كل شعبة صفية حال ثبت تسجيل إصابة، ولمدة خمسة أيام، وحتّى الآن أغلقنا خمس شعب صفيّة فقط منذ بداية العام الدراسي”.

الجدير ذكره أن شكاوى نقص الكوادر التدريسيّة لبعض الاختصاصات في مختلف مدارس المحافظات، إضافة إلى معاناة الطلاب جراء التبديل المتكرر للأساتذة، وعدم ثبات التشكيلات، باتت مشاكل تتصدّر المشهد التعليمي رغم مضي شهر كامل على بدء العام الدراسي.

شعبان شاميه – تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق