اخبار العالم

محتجو لبنان يحرقون مبنى البلدية في طرابلس

ألقى محتجون لبنانيون قنابل مولوتوف حارقة على مبنى البلدية في مدينة طرابلس، الخميس، ما أدى إلى اندلاع حريق هائل فيه.

وقالت الوكالة الوطنية للإعلام إن “محتجين رشقوا مبنى البلدية بالحجارة وبقنابل المولوتوف ما أدى إلى اندلاع حريق كبير بداخله”، مشيرة إلى أن “سيارات الإطفاء عملت بصعوبة على إطفاء الحرائق التي اندلعت في مختلف طبقات المبنى، في حين أوقف الجيش اللبناني 4 أشخاص أثناء فرض سيطرته أمام بلدية طربلس”.

وكان المحتجون قطعوا عددا من الطرقات الرئيسية في المدينة بالإطارات المشتعلة، وأقفلوا بعض الشوارع الرئيسية، فيما ألقت قوى الأمن قنابل الغاز المسيل للدموع لتفريق المحتجين، ما أدى إلى تسجيل عدد من الإصابات بين المحتجين وقوى الأمن.

بدوره، أعلن الصليب الأحمر اللبناني عن نقل 35 مصاباً إلى المستشفيات، ومعالجة أكثر من 67 آخرين في الميدان خلال المواجهات، إذا شهدت المدينة ليلاً دموياً أسفر عن سقوط مئات الإصابات في صفوف قوى الأمن والمحتجين.

وتشهد عدة مدن لبنانية لليوم الخامس على التوالي، تظاهرات وقطع طرقات، وذلك احتجاجاً على تردي الأوضاع المعيشية، التي ازدادت سوءاً على خلفية الإغلاق التام الذي يشهده لبنان لاحتواء تفشي كورونا، ما جعل بعض الناس لا يأبهون لكورونا والإجراءات بحثاً عن رزقهم.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق