سياسة

مجلس الأمن يلغي جلسته حول سوريا

ألغى مجلس الأمن الدولي جلسة حول الوضع السياسي في سوريا بسبب تعرض المبعوث الأممي، غير بيدرسون، لحادث سير وإصابته في عينه.

وكان من المفترض أن يقدم بيدرسون إحاطة لمجلس الأمن حول اللجنة الدستورية السورية، يوم الخميس، 25 من تموز، إلا أن نائب الأمين العام للأمم المتحدة، فرحان حق، قال لوكالة “ريا نوفوستي” الروسية، إن الجلسة الدورية أُلغيت لحين تعافي بيدرسون من إصابته.

وتعرض غير بيدرسون لحادث سير، الثلاثاء 23 من تموز، حسبما أعلنت البعثة الأممية إلى سوريا عبر حسابها في “تويتر”، مشيرة إلى أن بيدرسون لن يكون قادراً على إتمام مهامه المتعلقة بالملف السوري خلال الفترة المقبلة، دون تحديد موعد لاستئناف المهام.

ولم تحدد البعثة نوع الإصابة ومدى خطورتها، واكتفت بالقول إنه “بناء على نصيحة الأطباء، سيحد المبعوث الخاص من نشاطه ولن يتمكن من السفر خلال الفترة المقبلة”.

ويعقد مجلس الأمن الدولي جلسات دورية يقدم فيها المبعوث الأممي إلى سوريا إحاطة عن آخر ما توصلت له جهود تشكيل اللجنة الدستورية.

وكان من المقرر أن يحضر غير بيدرسون الجولة الـ 13 من مباحثات “أستانا” حول سوريا، المقرر عقدها يومي 1 و2 من آب المقبل.

يذكر أن بيدرسون أجرى جولات عدة قبيل الجولة المقبلة من أستانا، إذ أجرى زيارة إلى سوريا التقى خلالها مسؤولين في سوريا، كما أجرى زيارة إلى روسيا التقى خلالها وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، وختم جولته بلقاء وفد من “هيئة التفاوض العليا” المعارضة.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق