مجتمع

للاستجابة لوباء كورونا .. تثبيت كبائن لغسل اليدين في مدينة سلمية

قامت جمعية أصدقاء سلمية بتثبيت كبينتين لغسيل اليدين للعموم في مدينة سلمية وذلك ضمن “مبادرة أصدقاء سلمية للاستجابة لوباء كورونا” التي تنفذها الجمعية بالتعاون مع مجلس مدينة سلمية ومؤسسة الآغا خان.

وبين الأستاذ محمد الخطيب رئيس جمعية أصدقاء سلمية لتلفزيون الخبر أن: “تثبيت الكبائن جاء بهدف توفير خدمة غسيل اليدين بالماء والصابون في الشوارع للمزيد من الوقاية من انتشار الفيروس، إضافة إلى تقديم نموذج حضاري للحلول البيئية الاقتصادية المستدامة والتي يمكن تعميمها بشكل أوسع”.

وأضاف الخطيب أن: “الكبينتين يتميزان باستخدام آلية ميكانيكية للاستعمال حيث أن صنابير المياه والصابون السائل تعمل باستخدام دواسات بالقدم لتجنب انتقال العدوى عن طريق لمس الصنابير التقليدية”.

” كما يراعي التصميم الاختلافات في النوع الاجتماعي حيث تتألف كل كبينة من ثلاث مغاسل مختلفة الاتجاه بحيث تم تخصيص مغسلة للنساء، ومغسلة للرجال، ومغسلة منخفضة الارتفاع للأطفال وذوي الإعاقة”.

وأشار أنه: “تم اختيار مواقع تركيب الكبائن في أماكن مزدحمة بالمشاة في المدينة وفي نقاط منارة نسبياً لضمان وصول آمن لمن يحتاجها في أي وقت”.

وتكلل نجاح المبادرة باستجابة الأهالي في مناطق تركيب الكبائن حيث تبرعوا بالقيام بأعمال متابعة تخديم الكبائن وصيانتها وحمايتها وذلك بشكل طوعي وبناء على مبادرة ذاتية منهم للحفاظ على مظهر حضاري جميل في مدينتهم.

يذكر أن جمعية أصدقاء سلمية هي مؤسسة أهلية غير ربحية مشهرة بالقرار 1516 عام 2006، وتعمل على تنمية التجمعات السكنية في مدينة سلمية وريفها ورفع الحس التربوي والجمالي لأهالي المدينة والأطفال من خلال الندوات والأمسيات والورشات المتنوعة، إضافة إلى العمل على رفع الوعي والثقافة البيئية.

محمد الأسعد – تلفزيون الخبر – حماة

 

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق
ReachEffect Verification
class="fb-like" data-share="true" data-width="450" data-show-faces="true">