فلاش

كهرباء سلمية “شم ولا تدوق”.. والأهالي يشتكون

اشتكى عدد من أهالي مدينة سلمية، عبر تلفزيون الخبر، سوء حال الكهرباء منذ حوالي الشهر، وانقطاعها المستمر عدة مرات خلال اليوم خارج أوقات التقنين.

وقال أحد المشتكين، لتلفزيون الخبر “لا مشكلة لدينا بساعات التقنين النظامية، ولكن الكهرباء تقطع خارج فترات التقنين عدة مرات في اليوم الواحد”.

وتابع المشتكي “عند وصل الكهرباء، تقطع فورياً وتستمر الحالة عدة مرات، حتى أننا نضطر الى فصل الأدوات الكهربائية خشيةً من احتراقها” .

ونشر أحد المشتكين على صفحنه الشخصية، في موقع “فيسبوك” قائلاً ” عنا بسلمية شم ولا تدوق . أكتر واحد عم يدفع فواتير أنا، كل دورة ٤٠٠٠ مع أنو عندي خزان طاقة شمسية والكهربا متل مانكون شايفين عم تنقطع عشرين مرة بالنهار” .

بدوره، قال مدير الشركة العامة للكهرباء في حماة، محمد رعيدي، لتلفزيون الخبر “سبب القطع المتكرر، هو الحماية الترددية، وضعف التوليد في المحطات” .

وأضاف رعيدي “المشكلة ليست فقط في مدينة سلمية وإنما على مستوى المحافظة، والوزارة تسعى لحل المشكلة بأسرع وقت” .

يذكر أن الحماية الترددية تعمل على التردد 50 هرتز، ونتيجة الحمولة الزائدة يؤدي إلى هبوط في الجهد والتردد، ويظهر الضعف على شكل تغير في صوت المكيفات، أو تباطؤ في سرعة المحركات وزيادة درجة الحرارة للأجهزة الكهربائية، مما يقلل العمر الافتراضي لها .

وفي حال تغير شدة التيار، تتحسس الحماية الترددية و تعمل على فصل القاطع الموصول معها و ذلك من أجل سلامة عمل محطات التوليد .

يزن شقرة – تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق