سياسة

قمة رئاسية ” من نوع جديد” في تركيا لبحث الأزمة السورية

أعلن المتحدث باسم الرئاسة الروسية دميترى بيسكوف، أن قمة قادة روسيا وتركيا وألمانيا وفرنسا المقررة غدا السبت في اسطنبول، تهدف لتوفيق المواقف في القضية السورية.

و قال بيسكوف: “هذا الاجتماع هو الأول في هذه الصيغة، ولذلك من الصعب التنبؤ مسبقا بدور ألمانيا وفرنسا في القمة”، بحسب “روسيا اليوم”.

وأضاف بيسكوف” سيكون هذا هو أول نقاش من هذا النوع”، معيدا إلى الأذهان مشاركة فرنسا وألمانيا في مناقشات حول الأزمة السورية بأسلوب مختلف.

وأوضح المتحدث باسم الرئاسة الروسية: “الآن نحن نتحدث عن الجمع بين تنسيق هيكليات مختلفة، والتحقق من المواقف لمحاولة العثور على قواسم مشتركة”.

وأضاف: “نتوقع أن يقرر الرؤساء إصدار بيان للصحافة بعد مناقشاتهم ونحن أيضا نخطط ونعد لرئيسنا عددا من الاجتماعات الثنائية”، دون أن يحدد مع من ستعقد هذه الاجتماعات الثنائية على هامش اجتماع قمة الدول الأربع.

وختم حديثه “روسيا وأوروبا من الأطراف التي تساهم في إعادة إعمار سوريا، ولكن هناك طرقا مختلفة لحل هذه المسألة، وفي هذه القمة التي ستجمع الرئيس فلاديمير بوتين ونظيريه الفرنسي إيمانويل ماكرون والتركي رجب طيب أردوغان، بالإضافة إلى المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل في اسطنبول، سيتم بحث هذا الموضوع”.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق
ReachEffect Verification
class="fb-like" data-share="true" data-width="450" data-show-faces="true">