سياسة

في أول تعليق قطري: الحصار الخليجي أهم أسباب استئناف الرحلات الجوية عبر سوريا

في أول تعليق قطري على طلب قطر السماح لخطوطها الجوية المرور عبر المجال الجوي السوري، اوضحت الدولة الخليجية أن “الحصار الخليجي لها هو أهم الأسباب”.

ونقلت وكالة “رويترز”، عن المدير التنفيذي لـ “الخطوط الجوية القطرية”، أكبر الباكر، أن “قرار طلب استئناف حركة الطيران عبر المجال الجوي لسوريا يرجع إلى الأزمة الخليجية المستمرة منذ نحو عامين، والتي قيدت كثيراً قدرات تنفيذ رحلات فوق أراضي الجيران”.

وقال المدير التنفيذي لـ “الخطوط الجوية القطرية” الحكومية، والتي تمثل أكبر شركة طيران في قطر، “هذا كله يعود إلى الحصار، إننا محاصرون، ولذلك علينا إيجاد سبل لتلبية احتجاجات بلادي، هذا بسيط جداً”.

وأشار الباكر إلى أن “المسارات التي يجري استئنافها وتشمل، وفقاً لما قاله سابقاً محللون، “الرحلات إلى الدوحة من بيروت ولارنكا، لا تحمل أي مخاطر أمنية”.

وأضاف الباكر “إنكم تعلمون أن الخطوط الجوية القطرية لا تنفذ رحلات إلى أي أماكن ليست آمنة، علينا حماية ركابنا وأطقمنا”.

وكانت الدولة السورية أعلنت في 22 نيسان الماضي موافقتها على السماح لطائرات شركة “الخطوط الجوية القطرية” بالعبور عبر المجال الجوي لسوريا.

وأفاد وزير النقل، علي حمود، بموافقته على “منح الخطوط الجوية القطرية إذناً بالعبور فوق الأجواء السورية، وذلك بناءً على طلب تقدمت به هيئة الطيران المدني القطرية إلى وزارة النقل – مؤسسة الطيران المدني السوري”.

وأوضح حمود، بحسب بيان لوزارة النقل، أن “هذه الموافقة جاءت من مبدأ “المعاملة بالمثل”، حيث أن المؤسسة السورية للطيران “تعبر الأجواء القطرية ولم تتوقف عن التشغيل إلى الدوحة طيلة فترة الحرب، إضافة إلى ما يحققه استخدام الأجواء السورية من إيرادات إضافية بالعملة الصعبة لصالح البلد”.

وتدخل قطر في عزلة عن جيرانها الخليجيين، السعودية والإمارات والبحرين، بعد قطع علاقات الدول الأخيرة، إضافة لمصر، مع السلطات القطرية، بتهمة “دعم قطر للإرهاب”.

يشار إلى أن قطر تدعم تنظيمات إرهابية متشددة قاتلت في سوريا، لاسيما تنظيم “جبهة النصرة” الذي يسيطر على غالبية محافظة إدلب وريفها.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق