اقتصاد

غرف التجارة: الاقتصاد السوري قادر على تقديم 40% من تكلفة اعادة الاعمار

أوضح اتحاد غرف التجارة السورية أن “الاقتصاد السوري والقطاع الخاص تحديداً، قادر على تحقيق ما يقارب الـ 40% من تكلفة إعادة الأعمار”.تلفزيون

وبيّن الاتحاد، بحسب مذكرة تفاهم نقلتها “سانا”، أن “قدرة الاقتصاد تأتي عبر المحركات الذاتية للنمو، من خلال إعادة بناء وتأهيل القدرات الإنتاجية والبنى التحتية، وتحسين مناخ الاستثمار”.

ووفق مذكرة اتحاد غرف التجارة، فإنّ “القطاع الخاص أسهم في حالة بدء التعافي، عن طريق مشاركته بأكثر من ثلثي الناتج المحلي الإجمالي، بينما تجاوزت مساهمته بالاستثمار نسبة الـ 56%”.

وتوقع الاتحاد في مذكرته أنّ “تصل هذه المساهمات إلى أرقام أكبر في الفترة المقبلة، قد تصل إلى 70%، في كل من الاستثمارات والمستوردات والصناعات التحويلية”.

وأضافت المذكرة أن “القطاع الخاص يشارك بحوالي 95% من الصادرات والنفط، وما يقارب 40% من الناتج الصناعي، و55% من الصناعات التحويلية”.

وكانت وقعت الحكومة السورية عدة اتفاقيات مع الدول الحليفة، ومن أهمها روسيا وإيران، للمشاركة في إعادة الإعمار.

يذكر أنه بحسب تقديرات الأمم المتحدة، تبلغ كلفة إعادة إعمار البنى التحتية في سوريا حوالي 400 مليار دولار، وقد تستغرق العملية أكثر من نصف قرن.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق