اخبار العالم

عون: التحقيقات في تفجير المرفأ تبحث عدة احتمالات بما فيها التدخل الخارجي

قال الرئيس اللبناني ميشال عون، الجمعة، إن التحقيقات الجارية بشأن انفجار مرفأ بيروت، تبحث في احتمالات عدة، منها الإهمال أو الحادث العرضي أو التدخل الخارجي.

وأكد الرئيس عون، أن سبب الانفجار الذي وقع في بيروت، الثلاثاء، ما زال غير معروف.

إلى ذلك، أعلن وزير الصحة اللبناني حمد حسن خلال استقباله وفدا جزائريا طبيا أتى إلى لبنان للمساهمة في عمليات الإنقاذ، أن عدد الضحايا ارتفع إلى 154، وأن عشرين في المئة من الجرحى البالغ عددهم زهاء 5000 احتاجوا إلى الاستشفاء.

وأوضح حسن أن عدد الحالات الحرجة هو 120 ، لافتا إلى أن “الزجاج المتطاير أدى الى إصابات بليغة تحتاج إلى عمليات جراحية دقيقة”.

وقالت منظمة الصحة العالمية، الجمعة، إن النظام الصحي الضعيف في لبنان يمثل مشكلة خطيرة بعد الانفجار الذي شهده مرفأ بيروت، مؤخرا.

وأشارت الصحة العالمية، إلى نقص في الأسرّة، من جراء الأضرار التي لحقت بالمستشفيات، يوم الثلاثاء الماضي، حسبما نقلت “رويترز”.

يذكر أن الأمم المتحدة أعلنت عزمها الإفراج عن 9 ملايين دولار لتلبية احتياجات عاجلة للبنان بعد الانفجار الدامي الذي وقع ببيروت، وتعزيز العمليات في مستشفيات المدينة.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق
ReachEffect Verification
class="fb-like" data-share="true" data-width="450" data-show-faces="true">