كاسة شاي

شيرين عبد الوهاب: منتقداتي “شوية عوانس”


أثارت الفنانة المصرية، شيرين عبد الوهاب، ضجة وانتقادات حادة بعد وصفها لمنتقدي تصريحاتها السابقة عن ضرورة طاعة المرأة للرجل بـ “العوانس”.

وأطلقت شيرين تصريحاتها، خلال حفلها في موسم الرياض، حيث قالت من على خشبة المسرح: “المرة الي فاتت زعلوا و عملوا هاشتاغ عشان قلت للستات تسمع كلام الرجالة.. طب الرجالة دول عسل وسكر مش عارفه إيه الي مزعلهم .. أكيد دول شوية عوانس.”

وكانت شيرين أطلقت تصريحات صادمة في حفلتها السابقة في المملكة، منتصف تشرين الثاني، عندما قالت “طالما منقدرش نستغني عن الراجل في حياتنا يبقى نسمع كلامه أحسن، ولا انتوا شايفين إيه ليه بتدوخوهم وتطلعوا عينيهم خلاص رفعنا الراية البيضاء.”

وتصدر هاشتاغ اخرسي يا شيرين الذي انتشر حول الموضوع قائمة الأعلى تفاعلا في تويتر السعودية، وعاد الهاشتاغ للتداول مجددا ، بعد كلام شيرين في حفل الجمعة.

وتساءل متابعون فيما إذا تقصدت شيرين الإشارة إلى هذا الامر من “باب التملق للسعوديين، وعاداتهم، التي تفرض قيودا كثيرة على المرأة، وتلزمها بالتبعية المطلقة لزوجها.”

وذكرت إحدى المغردات أن الرجال أيضا، لا يستطيعون الاستغناء عن النساء، فلماذا لا “يسمعو كلامهن” هم أيضا، وهل الحياة الزوجية تفاهم وانسجام، أم طاعة والتزام.

وتوقف أحدهم عند كلام شيرين، وتساءل عن مدى اقتناعها بهذا الكلام، وهي التي انفصلت مرتين عن أزواجها، وتزوجت للمرة الثالثة من الفنان المصري حسام حبيب.

وعلقت إحدى المغردات، “اخرسي ياشيرين، عزيزتي (العانس) أنثى عن ألف رجل هي التي امتنعت عن الاستعباد والتزاوج وكرست حياتها في العلم والعمل والاعتماد على النفس ليست حثالة مسرح ورقص وهز وليست طقاقه بالريال”.

وتضع شيرين عبد الوهاب نفسها في ورطة دائما بسبب “زلات لسانها” و”عفويتها”، وكانت آخر الأزمات التي أثارتها شيرين داخل مصر، عندما قالت في أحد حفلاتها في البحرين: “أنا هنا أتكلم براحتي عشان اللي بيتكلم في مصر بيتحبس”.

يذكر أن شيرين تتحضر لخوض ثاني تجاربها السينمائية، من خلال فيلم استعراضي غنائي مع المنتج وليد منصور، لتعود إلى السينما بعد غياب طويل، منذ مشاركتها للفنان أحمد حلمي في فيلم “ميدو مشاكل”.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق