اقتصاد

شركة خليجية تنوي دخول السوق النفطية السورية

أعلنت إحدى شركات النفط الكويتية، نيتها دخول سوق النفط السوري، خاصة بعد استقرار الأوضاع في البلاد، بحسب تعبيرها.

وذكرت عدة مواقع إعلامية، نقلاً عن صحيفة “الجريدة” الكويتية، أن “الشركة تدرس الدخول إلى السوق السورية، كونها تحتاج إلى كافة الخدمات بعد استقرار الأمور هناك”.

وأضافت الصحيفة أن “الشركة تبحث عن فرص استثمارية في السوقين المحلي ودول مجلس التعاون الخليجي، ودول الجوار، كالعراق والتي تمتلك الشركة فيها مشاريع في البصرة جنوب العراق”.

وكان انتشر خلال الفترة الماضية عدة أحاديث حول عودة بعض الشركات الخليجية إلى الاستثمار في سوريا بعد انقطاع دام سنوات، بسبب سياسة الدول الخليجية المعادية للدولة السورية.

كما شهد العام الفائت تأسيس شركات كويتية في دمشق مع رجال أعمال سوريين، حيث صادقت وزارة التجارة الداخلية على تأسيس شركة كويتية مختصة بالتطوير والاستثمار العقاري.

يذكر أن سوريا تحتاج يومياً 100 ألف برميل من النفط الخام، في حين يتوافر حالياً بين 20 إلى 24 ألف برميل فقط، وهناك حاجة لاستيراد 80 ألف برميل نفط كل يوم، بحسب ما صرح به مدير شركة “محروقات” مصطفى حصوية مؤخراً.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق