موجوعين

شارع في السليمانية بحلب يتحول إلى “بحيرات بسبب غسل السيارات”.. فماذا عن الشتاء؟

اشتكى أهالي حي السليمانية في حلب، القاطنون في شارع فلافل الفيجاء، عبر تلفزيون الخبر، من “مشكلة انتشار الحفر الكبيرة على طول الشارع، الأمر الذي يؤدي لتجمع المياه في تلك الحفر وطوفانها في الشارع، علماً أن هذه المياه تتشكل من غسيل السيارات فقط”.

وبين أحد أهالي الحي أن “الشارع عبارة عن بحيرات مياه، وهذه المياه تتشكل عند غسل أي شخص لسيارته فقط، فما بالك بالوضع الذي يحدث شتاءً مع هطول الأمطار”.

وأشار المشتكي إلى أن “الشارع على وضعه المذكور بالحفر التي تكبر شيئاً فشيئاً منذ ثماني سنوات”، مضيفاً أن “مرور السيارات عبره يكون صعب جداً وأحياناً شبه مستحيل مع عمق الحفر وامتلائها بالمياه”.

ولفت المشتكي إلى أن “حل مشكلة الشارع بسيط جداً وهو التزفيت فقط، أسوةً بالطرق العديدة الأكبر منه والأقل مشكلة، والتي تم تزفيتها خلال الفترة الماضية”، مؤكداً أن “العديد من الشكاوى قدمت للمعنيين دون أي استجابة”.

بدوره وعد مصدر مسؤول في مجلس مدينة حلب عبر تلفزيون الخبر أن “الحل لوضع الشارع قريب وبانتظار تصديق العقود المبرمة من أجل إعادة تأهيل الشارع”.

وشرح المصدر أن “العقود التي ننتظر تصديقها ستشمل إعادة تأهيل وتزفيت شارع فلافل الفيحاء الرئيسي والشارع الموازي له، مع الشوارع الفرعية”.

يذكر أن مجلس مدينة حلب كان قام منذ فترة بإعادة تزفيت العديد من الشوارع الرئيسية في مدينة حلب بسبب حفرة او اثنتين، مع وجود بعض الشوارع التي تحتاج لتزفيت عاجل قبل بدء فصل الشتاء.

وفا أميري – تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق