موجوعين

سائقو خط الزهراء في حمص يضربون عن العمل احتجاجا على التسعيرة

نفّذ سائقو سيارات النقل الجماعي العاملة على خط الزهراء الكورنيش الشرقي إضرابا عن العمل صباح الثلاثاء احتجاجا على تسعيرة بدل خدمة النقل التي حددتها التجارة الداخلية .

واشتكى عدد كبير من المواطنين عبر تلفزيون الخبر تعطلهم عن العمل بسبب هذا الاجراء واضاف المشتكون ان دوريات شرطة المرور لم تقم بأي إجراء تجاههم مما اضطر البعض منهم الى استخدام سيارات أجرة وباسعار مرتفعة .

واضاف احد المشتكين ان سائقي السرافيس اعتدوا على زميلهم في العمل بعد محاولته كسر الإضراب و تسيير أمور الناس والعودة إلى العمل.

نقل تلفزيون الخبر واقع الناس ومشكلتهم إلى المهندس محمد شاهين عضو المكتب التنفيذي لقطاع التجارة الداخلية والذي اكد ان المكتب التنفيذي اتخذ القرار 266 تاريخ 21-6-2016 القاضي بتعديل اجور نقل الركاب للنقل الداخلي بحيث اصبحت على الشكل التالي : خط الكورنيش الشرقي 40 ليرة بدلا من 35 ليرة .

وأضاف شاهين تم تعديل التسعيرة لبقية الخطوط إلى 35 ليرة بدلا من 30 ليرة وشركتي النقل الداخلي والنور بـ 34 ليرة بدلا من 29 ليرة .

وبين شاهين ان تعرفة الكورنيش الشرقي قانونيا هي 14 ليرة وليست 35 ليرة و ان زيادتها الى 35 ليرة كان سببها تغيير الخط في الأحداث التي شهدتها حمص ومراعاة ارتفاع اسعار القطع التبديلية وأجور اليد العاملة وغلاء المعيشة .

واكد المهندس محمد شاهين استمرار العمل بالقرار 116 تاريخ 23-2-2015 الناظم لاجور نقل الركاب في الريف.

وأكد المهندس محمد عفوف عضو المكتب التنفيذي لقطاع النقل ان بدل خدمة النقل تمت دراسته بشكل جيد وهو منصف للجميع الا ان جشع البعض سبب هذه المشكلة، و أوضح عفوف ان عدم الالتزم بالعمل او التسعيرة يستوجب حجز المركبة واتخاذ الاجراءات القانونية بحق صاحبها او سائقها.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق
ReachEffect Verification
class="fb-like" data-share="true" data-width="450" data-show-faces="true">