كاسة شاي

جزائري يحاول الهرب إلى استراليا “سباحة”

حاول مواطن جزائري الوصول إلى أستراليا سباحة من تيمور الشرقية، ولكنه فشل في تحقيق هدفه وأنقذه صيادو الأسماك وأعادوه إلى الشاطئ.

وأفادت مجلة “Asia One”، بأن المواطن الجزائري عبد الرحمن، وصل إلى تيمور الشرقية في بداية كانون الأول 2019 وعاش في العاصمة ديلي.

وعندما انتهت مدة صلاحية تأشيرته، ولم يبق معه المال الكافي، قرر السباحة إلى مدينة سواي الواقعة جنوب–غرب العاصمة ديلي على بعد 138 كيلومترا، والقريبة من الساحل الجنوبي للجزيرة.

ومن هذه المنطقة قرر عبدالرحمن السباحة باتجاه أستراليا، ولكن بسبب الموج العالي وسوء الأحوال الجوية، لم يتمكن من الاستمرار في السباحة وبدأ يشعر بالإرهاق والتعب.

وفي 11 كانون الثاني الجاري، أنقذه صيادو السمك المحليون وهو في بحر تيمور بالقرب من منطقة ملقا الوسطى، في مقاطعة شرق نوسا تنغارا الإندونيسية ونقلوه إلى المستشفى.

وأرسل الجزائري بعد حصوله على المساعدة الطبية اللازمة إلى مكتب الهجرة في منطقة أتامبوا الإندونيسية، حيث يجري التحقيق للتأكد من حقيقة وضعه.

يذكر أن جمهورية تيمور الشرقية الديمقراطية، هي دولة تقع في جنوب شرق آسيا، تضم النصف الشرقي من جزيرة تيمور، وجزيرتي أتاورو وجاكو القريبتين، وأوكوسي التي هي عبارة عن منطقة معزولة في القسم الشمالي الغربي من الجزيرة داخل تيمور الغربية الإندونيسية.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق
ReachEffect Verification
class="fb-like" data-share="true" data-width="450" data-show-faces="true">