علوم وتكنولوجيا

تعرف على الشرى الناتج عن المثلجات والمشروبات الباردة

يمتنع العديد من الأشخاص عن تناول المشروبات الباردة والمثلجات لوجود حالة لديهم تعرف بالشرى البارد ويعرف بأنه رد فعل جلدي تجاه البرد يظهر بعد دقائق من التعرض للبرد.

ويشرح أطباء فريق “ميددوز” لتلفزيون الخبر أن “الشرى البارد يحدث في أغلب الأحيان لدى الشباب، حيث يبدأ باحمرار و حكة في المنطقة المعرضة للبرودة و تورم في اليدين أثناء حمل الأشياء الباردة”.

وينتج عنه كذلك “انتفاخ في الشفتين عند تناول طعام أو شراب بارد”.

ويمكن أن يكون الشرى البارد عبارة عن رد فعل تتم استجابة الجسم بشكل مفرط، فيحدث تسارع في ضربات القلب، مع تورم الأطراف أو الجذع، و اللسان و الحنجرة مما يجعل التنفس صعباً، وينتهي ذلك بالصدمة و هبوط الضغط و فقدان الوعي”.

ولا يوجد سبب محدد للشرى البارد لكن تكون خلايا الجلد لدى الأشخاص المصابين حساسة جدا ويمكن أن تكون الحالة وراثية أو بسبب فيروس أو حالة مرضية معينة.
ويتفرع عن الشرى البارد عدة أنواع منها الذي يصيب الشباب دون أن يكون لديهم مرض ويعرف بالشرى البارد المكتسب الأولي”،

بينما في حال إصابته بمرض مزمن سيكون مصاب بالشرى البارد من النوع الثانوي ،وأما النوع الذي ينتقل وراثياً، فتميزه التقرحات المؤلمة و الأعراض الشبيهة بالإنفلونزا.
ويتم تشخيص المرض عن طريق وضع مكعب ثلج على الجلد لمدة 5 دقائق، فإذا كنت مصابا بالشرى البارد ستشكل نتوءات حمراء مرتفعة بعد بضع دقائق من إزالة مكعب الثلج.

ويختفي الشرى البارد تلقائياً بعد أسابيع لعدة أشهر، لكن يمكن أن يساعد العلاج في تخفيف الأعراض و تقليص المدة مثل مضادات الهيستامين (كلاريتين)، و دواء xolaire و هو دواء يتم وصفه لعلاج نوبات الربو و أثبت فعاليتيه في علاج الشرى البارد.

الجدير بالذكر أن الشرى هو عبارة عن الطفح – والمعروف أيضًا بالشرى – هو تفاعل جلدي يُؤدِّي إلى بقع منتفخة مثيرة للحكَّة، متنوعة في الحجم من بقع صغيرة إلى بقع كبيرة، وتتم الإصابة به من خلال استثارة الطفح بالعديد من الأوضاع والمواد، بما في ذلك التعرُّض لأطعمة محدَّدة أو أدوية، أو اللدغات وغيرها من المهيجات.

مقالات ذات صلة

ReachEffect Verification
class="fb-like" data-share="true" data-width="450" data-show-faces="true">