موجوعين

تزامناً مع آذان المغرب .. 6 شهداء وأكثر من 30 جريحاً باستهداف الجماعات المسلحة مخيم النيرب بحلب

شهد مخيم النيرب، بالتزامن مع آذان المغرب مساء الثلاثاء، 14 أيار، مجزرة راح ضحيتها ستة شهداء وأكثر من 30 جريحاً نتيجة سقوط صواريخ متفجرة أطلقتها الجماعات المسلحة على المخيم، من المناطق الخاضعة لسيطرتها في الجهة الجنوبية الغربية لمدينة حلب

وأفاد مراسل تلفزيون الخبر في حلب بأن “أربعة صواريخ متفجرة سقطت على مخيم النيرب السكني جنوب حلب، أطلقتها الجماعات المسلحة من المناطق الخاضعة لسيطرتها جنوب غرب حلب، أسفرت عن استشهاد ستة مدنيين وإصابة أكثر من 30 آخرين، بالإضافة إلى الأضرار المادية الكبيرة”.

وأضاف المراسل أن “الشهداء هم: أحمد الخطيب بن فاروق 38 عام – فاطمة الخطيب 65 عام – يوسف أبو حرش بن محمد 6 سنوات – محمد الداهودي بن وليد 35 عام – آمال سخنيني بنت فايز 10 سنوات – وليد الداهودي بن محمد 8 سنوات”، مردفاً أنه “من المرجح أن يزداد العدد نتيجة للإصابات الخطيرة”.

بدوره، قال نائب قائد لواء القدس عدنان السيد: إنه “من المتعارف عن مخيم النيرب أنه مخيم الشهداء والصمود، عانى ما عاناه طيلة سنوات الأزمة وبقي وسيبقى صامداً في وجه الإرهاب، وهذه الدماء التي سالت على تراب المخيم لن تذهب سدى”.

وفي السياق، بيّن مصدر طبي لتلفزيون الخبر أن “الإصابات التي وصلت إلى المشافي العامة تراوحت ما بين متوسطة إلى عالية الخطورة، حيث تم إجراء الإسعافات الأولية اللازمة”.

يذكر أن مخيم النيرب السكني يقع في الجهة الجنوبية من مدينة حلب، وهو ذو غالبية فلسطينية، وتعرض سابقاً لعشرات الهجمات التي نفذتها الجماعات المسلحة في سبيل السيطرة عليه طيلة سنوات الأزمة.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق