اخبار العالم

تركيا تحدد موعد البدء بإعادة “الدواعش” في سجونها إلى بلدانهم

أعلن وزير الداخلية التركي، سليمان صويلو، أن تركيا ستبدأ بإعادة عناصر تنظيم “داعش” المحتجزين لديها إلى بلادهم بدءًا من الاثنين المقبل.

وقال صويلو، بحسب ما نقلته وكالة “الأناضول” التركية، الجمعة 8 من تشرين الثاني، “قلنا لهم إننا سنعيد لهم هؤلاء (عناصر التنظيم)”، وتابع أن بلاده ستبدأ بإرسالهم الاثنين المقبل”.

وكان صويلو أعلن السبت الماضي أن بلاده ستعيد عناصر تنظيم “داعش” المحتجزين لديها إلى بلدانهم، مشيرًا إلى أن تركيا “ليست فندقًا لعناصر “داعش” من مواطني الدول الأخرى”.

وكانت تركيا نقلت عناصر التنظيم الأجانب من مدينتي رأس العين وتل أبيض، خلال عدوانه العسكري الأخير على شمال شرقي سوريا، إلى سجون في منطقة عملية “درع الفرات”، شمالي سوريا، على أن تتم إعادتهم إلى البلدان التي ينتمون إليها.

وعبرت دول أوروبية عدة مرارًا، عن قلقها من محاكمة عناصر التنظيم على أراضيها، ودعت لنقلهم إلى العراق، وإجراء محاكمات لهم هناك.

وكان الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، تنصل من مسؤولية بلده عن مقاتلي التنظيم في سوريا، وقال في تغريدة له على “تويتر”، في 7 من تشرين الأول الماضي، “تركيا وأوروبا وسوريا وإيران والعراق وروسيا والكرد سيكون عليهم الآن معرفة الوضع، وما يريدون أن يفعلوه مع مقاتلي “داعش” الذين تم أسرهم في جوارهم”.

يشار إلى أنه وخلال سنوات الحرب في سوريا قدم إليها آلاف “الدواعش” من جميع بقاع الأرض، حيث أعلنت عدة دول رفضها عودة مواطنيها خوفا من الإرهاب الذي قد يخلفه هؤلاء في حال عودتهم إلى بلدانهم.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق