اخبار العالم

تبادل لكمات في البرلمان التركي بعد وصف أردوغان بالمريض النفسي بسبب سوريا

اندلع شجار حاد بين أعضاء البرلمان التركي، الأربعاء، تبادل خلاله النواب اللكمات، أثناء إلقاء أحد نواب المعارضة كلمة اتهم فيها الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، بعدم احترام الجنود الأتراك الذين قتلوا في سوريا.

وشاركت صحيفة “Sözcü” عبر حسابها الرسمي على “تويتر”، مقطع فيديو، يظهر انضمام عشرات النواب إلى الشجار، مسددين اللكمات من فوق الطاولات والمقاعد، فيما حاول آخرون التدخل لفض النزاع.

ووجه النائب عن حزب الشعب الجمهوري المعارض، أنجين أوزكوك، اتهامات لأردوغان، خلال مؤتمر صحفي، وفي سلسلة تغريدات على “تويتر” بعدم احترام الجنود الذين قتلوا الاسبوع الماضي في سوريا.

كما اتهم أوزكوك الرئيس التركي بعدم التحلي بالمسؤولية، بسبب إرساله القوات التركية إلى إدلب دون غطاء جوي، ووصفه بالخائن والمريض النفسي.

ومن جهته ندد رئيس البرلمان التركي، مصطفى شنطوب، بتصريحات النائب المعارض، وأشارت وكالة “الأناضول” التركية إلى أن الادعاء في أنقرة فتح تحقيقا للاشتباه بإهانة الرئيس.

وكان قتل عشرات الجنود الأتراك وأصيب آخرون في ادلب شمال سوريا، نهاية شهر شباط الماضي.

يذكر أن حزب الشعب الجمهوري التركي هو حزب سياسي اجتماعي ديمقراطي اشتراكي، ويعتبر أقدم حزب سياسي في تاريخ تركيا، ويشكل المعارضة الرئيسية في تركيا، تأسس عام 1919 وتزعمه مصطفى كمال أتاتورك.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق
ReachEffect Verification
class="fb-like" data-share="true" data-width="450" data-show-faces="true">