موجوعين

بعد اختفائه لأيام.. انتشال جثة شاب عشريني من أحد أنهار اللاذقية

تمكن عناصر الدفاع المدني في محافظة اللاذقية من انتشال جثة شاب من نهر الكبير الشمالي وذلك بعد مرور ستة أيام على غرقه.

مصدر في الدفاع المدني قال لتلفزيون الخبر: “بعد تلقينا اتصالاً من مدير منطقة اللاذقية حول وجود جثة شاب في نهر الكبير الشمالي، توجهت زمرة إنقاذ مع عربة إنقاذ مزودة بكل التجهيزات المطلوبة إلى المكان”.

وبيّن المصدر أنه “لدى وصول العناصر إلى النهر شاهدوا جثة شاب في منتصف مجرى النهر عالقة بنبات القصب”.

وأضاف المصدر: “تم تزويد أحد العناصر بسترة إنقاذ وطوق نجاة وتم ربط خصره بحبل، ثم نزل إلى النهر لاستطلاع عمق المياه التي عادة تكون متفاوتة”.

وتابع: “على ضفة النهر كان بقية عناصر زمرة الإنقاذ وعددهم خمسة يمسكون بالحبل حتى إذا وصل زميلهم إلى عمق كبير يتم سحبه عن طريق الحبل”، موضحاً انه “هناك أماكن في النهر يصل عمقها إلى خمسة أمتار، ناهيك عن “عكارة” المياه”.

وأردف المصدر: “عندما وصل عنصر الاستطلاع إلى أقرب مكان من الجثة، لحق به بقية العناصر وساروا على نفس خطا زميلهم حتى وصلوا إلى الجثة”.

وأكمل المصدر حديثه أن “العناصر وضعوا جثة الشاب ضمن الكيس المخصص للجثث، وتم حملها إلى ضفة النهر”.

وبيًن المصدر أن “أحد الشباب الذين كانوا يقفون قريباً من النهر طلب منا أن يشاهد وجه الشاب لأن أخاه مفقود منذ أسبوع وهم يقطنون بالقرب من النهر”.

وأضاف المصدر: “تعرّف الشاب على الجثة وتبين أنه أخوه البالغ من العمر 16 عاماً وهو من أهالي مدينة حلب ويسكن مع ذويه في حي الصناعة، وكان أهله أبلغوا الشرطة عن اختفائه قبل أسبوع”.

يذكر أن عناصر الدفاع المدني انتشلوا في نيسان الماضي جثة شابة عشرينية من سد 16 تشرين وذلك بعد مضي 15 يوماً على اختفائها عن منزل ذويها.

صفاء إسماعيل – تلفزيون الخبر – اللاذقية

Image may contain: 3 people, people standing, outdoor and nature

Image may contain: 4 people, people standing, outdoor and nature

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق