سياسة

بعد أن لفظها الشارع السوري ..”حماس” “تنفي” و”ترفض” أي علاقات مع سوريا

نفى قيادي في حركة “حماس” الإخونجية، الانباء التي تناقلتها وسائل إعلام حول إعادة العلاقات مع سوريا، وذلك بعد نفي مصدر إعلامي سوري للأخبار بهذا الشأن.

وقال القيادي في الحركة نايف الرجوب، في تصريحات لموقع “الخليج اون لاين”، إن: علاقاتنا مع سوريا “لن تعود”، معتبراً ان التقرب من سوريا في ظل الظروف الراهنة سيكون “امراًَ خاطئاً”و “عديم المنفعة”.

وجاء نفي حماس عقب ساعات على نفي مصدر اعلامي سوري الانباء التي تحدثت عن إعادة العلاقات مع “حماس”، مذكراً أن الحركة دعمت الإرهابيين في سوريا وسارت في المخطط نفسه الذي أرادته “اسرائيل”.

وكانت الأنباء التي انتشرت على وسائل التواصل الاجتماعي حول عودة العلاقات بين سوريا و”حماس” أثارت جدلاً وسخطاً في الشارع السوري ، بسبب ما لاقاه من حماس، من نكران وخيانة ومشاركتها في قتل الشعب السوري.

وكان رئيس المكتب السياسي للحركة خالد مشعل نقل مقر إقامته إلى العاصمة القطرية في عام 2012 بعد ان اتخذ موقفه في الحرب على سوريا.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق