اخبار العالم

برلمان كتلونيا يعلن الاستقلال عن اسبانيا

أعلن برلمان اقليم كتالونيا الاستقلال عن اسبانيا في خطوة من شأنها ان تزيد من عمق الازمة السياسية المندلعة في البلاد.

وكان الاقليم بدأ في وقت سابق تصويت سري على استقلال الاقليم بعد انسحاب نواب حزب الشعبي والحزب الاشتراكي، الرافضين للاستقلال من الجلسة.

وقال رئيس مجلس اقليم كتالونيا، كارلوس بودجمون، إن “70 نائبا ايدوا قرار الاستقلال في البرلمان الذي يبلغ عدد اعضائه 135 نائبا”، فيما كانت اعتبرت إسبانيا الاستفتاء الذي شارك فيه 43 في المئة فقط من الناخبين غير قانوني.

وتأتي عملية اعلان استقلال الاقليم، في وقت تستعد فيه الحكومة الإسبانية المركزية لفرض الحكم المباشر إقليم كتالونيا، بعد اجتماع مجلس الشيوخ الإسباني لبحث تفعيل المادة 155 من دستور البلاد الذي يسمح للإدارة المركزية بتولي حكم الإقليم إذا خالف القانون.

لكن هناك شكوكا كبيرة حول كيفية تنفيذ ذلك على الأرض وما إذا كان سكان كتالونيا سيقبلونه، وكان بعض مؤيدي الاستقلال قد تعهدوا بحملة عصيان مدني.

وفي أول رد فعل على قرار الاستقلال دعا رئيس الوزراء الاسباني ماريانو راخوي الشعب الاسباني إلى الهدوء، مضيفا في تغريدة نشرها بعد دقائق من اعلان برلمان اقليم كتالونيا القرار الجديد “أطلب من جميع الاسبان الهدوء، سوف يتم استعادة القانون في كتالونيا”.

وتفويض مجلس الشيوخ الإسباني، حيث يحظى الحزب الشعبي بزعامة رئيس الوزراء ماريانو راخوي بأغلبية مطلقة، خطوة ضرورية حتى تتمكن الحكومة من فرض الحكم المباشر.

من جهته، استبعد رئيس كتالونيا كارلس بودجمون إجراء انتخابات مبكرة وقال إن مسألة العمل على تفويض بالانفصال عن إسبانيا باتت في يد برلمان الإقليم الآن بعد استفتاء الاستقلال الذي أجري في الأول من أكتوبر تشرين الأول.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق