كاسة شاي

بدايته من المطبخ الحلبي .. الاحتفال باليوم العالمي للكباب

صادف يوم الجمعة 12 – 7 – 2019، اليوم العالمي للكباب، بحسب موقع “Days Of The year”، والذي يعود أصله (الكباب)، للمطبخ الحلبي.

واحتفل الموقع بالكباب مُطلقاً هاشتاغ “Kebab Day”، مفتتحاً المقالة التي نشرها عن الكباب بعبارة مقتبسة من الأمين العام الأسبق للأمم المتحدة كوفي عنان، وهي: “لن يحلّ السلام حتى يكون الحصول على الكباب عالمياً”.

وذكر الموقع أن “الكباب هو من أكثر الوجبات تفضيلاً في الشرق الأوسط، وأصبح من الأطعمة الأكثر شعبية في العالم”.

وأضاف الموقع أن “الكباب يتمتع بتاريخ طويل وشهير، حيث بدأ من الشرق الأوسط مع قيام السكان بشوي اللحم المليئة بالتوابل”.

ويطلق على الكباب اسم “مشاوي” في العديد من البلدان، ويرجع أصل الكباب إلى المطبخ الحلبي الشهير.

وفاقت شهرة أهالي حلب بتجهيز الكباب شهرة أي بلد آخر، حتى أصبحت بعض المطاعم المنتشرة حول العالم تتخصص بـ “الكباب الحلبي”.

وكان الحلبيون أول من تفنن بطبخ أصناف فاخرة من الكباب، الذي انتشر في كثير من البلدان وأضاف كل شعب إليه نكهته الخاصة.

ومن أشهر أنواع الكباب الحلبي “كباب باذنجان” و”كباب قشقاش” و”كباب بصينية” و”كباب عرموط” و”كباب أزمرلي” و”كباب هندي”، وغيرها من الأنواع العديدة.

يذكر أن أصل تسمية “الكباب” يرجح أنها تعود للكلمة الآرامية “كبابو” والتي تعني “حرق” و”تفحيم”، وفي القرن الرابع عشر، استعملت الكلمة لتدل على الطريقة لشوي اللحم المفروم على شكل كروي.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق