اخبار العالمالعناوين الرئيسية

باكستان تحجب وسائل التواصل الاجتماعي

حجبت هيئة الاتصالات الباكستانية بأمر من الحكومة، وسائل التواصل الاجتماعي، ومنصات الرسائل الفورية موقتاً الجمعة، بعد أيام من تظاهرات عنيفة مناهضة لفرنسا، على خلفية إعادة نشر “الرسوم الكارتونية للنبي محمد”، بحسب وسائل إعلام فرنسية.

ونقلت صحيفة “اليوم السابع” المصرية، أنه في إشعار إلى هيئة الاتصالات الباكستانية، طلبت وزارة الداخلية “الحجب الكامل” لتويتر وفيسبوك وواتساب ويوتيوب وتليغرام حتى الساعة 15 بالتوقيت المحلي (11 بتوقيت جرينتش).

وكانت السفارة الفرنسية في باكستان نصحت جميع رعاياها وشركاتها، الخميس، بمغادرة باكستان مؤقتًا عقب اندلاع احتجاجات عنيفة مناهضة لفرنسا هذا الأسبوع.

وقالت السفارة الفرنسية في رسالة الكترونية أرسلتها إلى رعاياها حسبما أوردت صحيفة (دون) الباكستانية، “نظرًا لوجود تهديدات خطيرة للمصالح الفرنسية في باكستان، ننصح رعايانا والشركات الفرنسية بمغادرة البلاد مؤقتًا”، مشيرة إلى أن “مغادرة البلاد ستتم عن طريق الخطوط الجوية التجارية الموجودة.”

وأشارت الصحيفة إلى أن مشاعر معادية لفرنسا سادت في باكستان لأشهر منذ أعربت الحكومة الفرنسية عن دعمها لصحيفة في نشر صور كاريكاتيرية مسيئة للرسول محمد (ص).

واندلعت احتجاجات عنيفة مناهضة لفرنسا هذا الأسبوع في باكستان وأسفرت عن سقوط قتلى وجرحى في صفوف الشرطة، احتجاجًا على اعتقال زعيم حركة “لبيك باكستان” الذي طالب بطرد السفير الفرنسي في باكستان.

وأعلنت باكستان، الأربعاء، أنها ستحظر، وفقا لقانون مكافحة الإرهاب، الحركة المتطرفة بعد احتجاجات دموية شهدت قتلى وجرحى من الشرطة.

وأغلق المحتجون طرقًا رئيسية في أنحاء البلاد يومي الاثنين والثلاثاء الماضيين لكن الشرطة تمكنت بحلول مساء الثلاثاء من فض معظم الحشود.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق