اخبار العالم

الصحة العالمية: البشرية ستظل تعاني من عدوى كورونا حتى يتم اكتشاف اللقاح

اعتبر المتحدث باسم منظمة الصحة العالمية، ديفيد نابارو، أن “اللقاح هو الوسيلة الرئيسية للتخلص من فيروس كورونا، وقال إن البشرية ستظل تعاني من العدوى حتى يتم اكتشافه”.

وأضاف الخبير، بحسب موقع “CNBC”، أن “هناك حالياً في الولايات المتحدة وأوروبا علامات على تباطؤ وشيك في انتشار عدوى هذا الفيروس الخطير”.

ومع ذلك، رأى أنه “مع استمرار تفشي COVID-19 في بلدان أخرى، يجب على البشرية إنشاء البنية التحتية اللازمة للتعامل مع تفشي المرض بشكل متدرج في جميع أنحاء العالم قبل التخفيف من تدابير الحجر الصحي”.

وقال: إن “الخبراء ليسوا على يقين من أن الفيروس التاجي سوف يتصرف مثل فيروس الإنفلونزا ويظهر على نحو موسمي، لذلك وحتى ظهور اللقاح المضاد له، سيستمر سارس – CoV – 2 في التسبب بالأوبئة”.

ووفقاً لمركز دراسة الفيروس التاجي بجامعة “جونز هوبكنز” الأمريكية، بحلول مساء 12 نيسان، تم تأكيد أكثر من 1.8 مليون حالة إصابة بـ COVID-19 في جميع أنحاء العالم، منهم 555000 إصابة في الولايات المتحدة.

يذكر أنه مع تراجع معدلات الإصابة بكورونا تدرس بعض الدول مثل ألمانيا، تخفيف القيود ، ويأتي ذلك مع تراجع أعداد حالات الإصابة والوفاة الجديدة في ألمانيا التي قاومت الجائحة بشكل أكبر من دول أوروبية أخرى مجاورة مثل إيطاليا وإسبانيا وفرنسا.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق