كاسة شاي

السمنة المفرطة تحرم 22 ألف طفل من الذهاب إلى المدرسة في بريطانيا

قال تقرير صادر عن هيئة الصحة العامة في “إنكلترا” إن “عدداً قياسياً من الأطفال توقفوا عن الذهاب إلى المدرسة بسبب السمنة المفرطة في بريطانيا”.

وأضاف التقرير بحسب “BBC” أن “واحد من كل 25 طفلاً في سن 11 سنة أصيب بالسمنة المفرطة استناداً إلى بيانات ترجع إلى العام 2016

وأشار التقرير إلى أن “عدد الأطفال الذين يعانون من هذا المرض بلغ 22 ألف طفلاً، وهو أعلى المستويات منذ بدء تسجيل هذه البيانات”.

وشهد معدل السمنة بين الأطفال في بريطانياً استقراراً في السنوات القليلة الماضية، لكن التحليل الجديد أشار إلى أن معدل السمنة المفرطة بين الأطفال يتخذ اتجاهاً صاعداً في السنوات العشرة الماضية.

وللمرة الأولى، قدم البرنامج الوطني لقياس الأطفال تحليلاً لاتجاهات السمنة المفرطة لدى الأطفال لعام 2016

وكشف التحليل أن “المناطق الأكثر فقراً لديها أعلى معدلات زيادة الوزن والسمنة لدى الأطفال مقارنة بالمناطق ذات مستويات المعيشة المرتفعة”.

وقالت “أليسون تيدستون”، الطبيبة ورئيسة قسم التغذية بهيئة الصحة العامة في إنجلترا، إن “الاتجاهات مثيرة للقلق إلى حدٍ بعيد، وتحتاج إلى عشرات السنوات حتى تتبدل، فلن يكون ذلك في يوم وليلة.”

وأضافت أن “هناك حاجة ماسة إلى إجراءات جريئة للقضاء على هذا الخطر الذي يهدد حياة أطفالنا.”

وأعلنت وزارة الصحة البريطانية في الفترة الأخيرة المرحلة الثانية من خطة مكافحة السمنة لخفض معدل السمنة بين الأطفال إلى النصف مقارنة بالمستويات الحالية بحلول عام 2030.

وفي إطار هذه الخطة، يحظر في لندن وضع الحلوى والمقرمشات التي تحتوي على نسبة عالية من السكر عند مخارج السوبرماركت علاوة على وضع قيود على إعلانات الوجبات السريعة.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق
ReachEffect Verification
class="fb-like" data-share="true" data-width="450" data-show-faces="true">