اخبار العالم

الإفتاء المصرية تحرم تجسس الزوج والزوجة على هواتف بعضهما البعض

قالت دار الإفتاء المصرية إن “تجسس الزوجة على هاتف زوجها، وتجسس الزوج على هاتف زوجته، حرام شرعا”.

وأوضحت الإفتاء بأنه: “ليس من حق الزوج أو الزوجة، أن يطلع أحدهما على هاتف الآخر، ويجوز لكل منهما، أن يحفظ خصوصياته بكلمة سر، ولا يجوز لأحدهما أن يتجسس على الآخر”.

واستشهدت الإفتاء على ذلك بإيراد أية من القرآن الكريم، وأضافت “قال الله تعالى: وَلَا تَجَسَّسُوا وَلَا يَغْتَب بَّعْضُكُم بَعْضًا”.

كما استشهدت بحديث نبوي شريف قائلة “نهى النبي عن التجسس، فعن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم، أنه قال: إياكم والظن، فإن الظن أكذب الحديث ولا تجسسوا ولا تحسسوا ولا تحاسدوا ولا تدابروا ولا تباغضوا كونوا عباد الله إخوانا”.

وتشكل دار الإفتاء المصرية حالة من الجدل حول بعض فتاويها بعد أن أصبحت تخاطب جموع المسلمين من خلالها صفحاتها الإلكترونية.

ومن أغرب فتاويها عندما قال الشيخ أحمد ممدوح، مدير إدارة الأبحاث الشرعية بدار الإفتاء، إن أبو لهب كان شديد الجمال، ووجهه كان شديد البريق والوسامة حتى أطلقوا عليه في الجاهلية هذا الاسم وكانت كنيته أبو لهب.

يذكر أن بعض فتاوى دار الإفتاء المصرية تواكب التطورات العلمية الجديدة مثل الفتوى بجواز عملية تجميد البويضات، وتحريم المحادثات الالكترونية بين الجنسين، وتحريم”اليوغا”، وإجازة الاحتفال بالمولد النبوي وموالد أولياء الله الصالحين، ما أثار غضب الكثير من السلفيين في مصر.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق
ReachEffect Verification
class="fb-like" data-share="true" data-width="450" data-show-faces="true">