سياسة

الأسير صدقي المقت يبعث رسالة من سجنه: مقاومة حتى عودة الجولان إلى الوطن

أكد عميد الأسرى السوريين والعرب في معتقلات الاحتلال “الإسرائيلي” الأسير المناضل صدقي سليمان المقت “على مواصلة طريق المقاومة والنضال في مواجهة الممارسات العدوانية للاحتلال “الإسرائيلي” حتى عودة الجولان المحتل إلى وطنه سوريا.

وبعث المقت رسالة من داخل معتقل النقب جنوب فلسطين المحتلة لأسرته في الجولان السوري المحتل بمناسبة أعياد الميلاد المجيد ورأس السنة.

و نشرت وكالة “سانا” نسخة من الرسالة التي شدد فيها المقت على أن “الجولان المحتل سيتحرر قريبا وسيعود إلى وطنه سوريا بهمة أبطال الجيش العربي السوري الذين يواصلون انتصاراتهم على من تبقى من الإرهابيين المدعومين من العدو “الإسرائيلي” وأنظمة إقليمية وعربية وغربية”.

وجدد الأسير المقت “رفضه الخروج من معتقله بشروط الاحتلال ورفضه جميع الممارسات والضغوطات من قبل سلطات كيان العدو “الإسرائيلي” للنيل من عزيمته وكسر إرادته”.

وكان أطلق سراح الأسير المقت، عام 2012، بعد 27 سنة من الأسر ومواجهة العدو الصهيوني بالصمود، وأعاد الاحتلال الغاشم اعتقال الأسير المقت في 25 شباط من العام 2015، وأصدر في 16 أيار سنة 2017، قراراً بسجنه 14 عاماً، مع تأجيل لمحاكمته عشرات المرات.

الجدير بالذكر أن الأسير المناضل صدقي المقت، ابن بلدة مجدل شمس في الجولان السوري المحتل.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق