سياسة

اجتماع “أستانا” جديد حول سوريا في 1 و2 آب المقبل

أعلن نائب وزير الخارجية “ميخائيل بوغدانوف” الخميس أن “اجتماع صيغة أستانا حول الأزمة في سوريا، سيعقد يومي 1 و2 آب المقبل في العاصمة الكازاخية نور سلطان (أستانا سابقاً).

وبحسب ما نقلت وكالات الأنباء قال بوغدانوف إن “موعد الاجتماع محدد ومتفق عليه مع كل الأطراف المعنية التي قد تشارك في المحادثات، وهو الأول والثاني من آب المقبل في نور سلطان”.

وأضاف بوغدانوف “هناك أفكار محددة وملموسة تفتح المجال لنتفق بالشكل النهائي على تشكيل اللجنة الدستورية، والثلث الأخير منها”.

ولفت إلى أنه “جرت مشاورات مع مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى سوريا غير بيدرسون في موسكو”.

وكان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية والمغتربين السوري وليد المعلم بحث مع بيدرسون والوفد المرافق له تشكيل لجنة مناقشة الدستور وآليات وإجراءات عملها.

وصرحت وزارة الخارجية السورية، إثر الزيارة التي قام بها الموفد الأممي غير بيدرسون إلى دمشق، أنه تم إحراز تقدم كبير نحو تشكيل لجنة دستورية.

وشددت دمشق على أن “العملية الدستورية هي شأن سوري، وهي ملك للسوريين وحدهم، وأن الشعب السوري هو وحده من يحق له قيادة هذه العملية وتقرير مستقبله، دون أي تدخل خارجي ووفقا لمصالحه”

وعقد اثنا عشر اجتماعا بصيغة أستانا، أحدها في مدينة سوتشي الروسية، أكدت في مجملها الالتزام الثابت بالحفاظ على سيادة سوريا واستقلالها ووحدة أراضيها، ومواصلة الحرب على التنظيمات الإرهابية فيها.

يذكر أنه جرى تغيير اسم العاصمة الكازاخية في شهر آذار الماضي، حيث أصدر الرئيس “قاسم جومارت توكاييف” مرسوما بتغيير اسم عاصمة البلاد “أستانا” لتصبح “نور سلطان”، على اسم رئيس البلاد الذي أعلن تنحيته بشكل مفاجئ، بعد أن حكم البلاد لمدة ثلاثين عاماً.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق