كاسة شاي

إيلون ماسك يصبح أغنى رجل في العالم

أصبح الأميركي إيلون ماسك الرجل الأغنى في العالم على الإطلاق لأول مرة بعد أن تضخمت ثروته ليتفوق بها على رئيس شركة “أمازون” العملاقة جيف بيزوس.

وذكرت وكالة “بلومبيرغ” أن ثروة ماسك أصبحت تبلغ أكثر من 188.5 مليار دولار، وهو بذلك يتفوق على بيزوس بأكثر من 1.5 مليار دولار.

وأصبح ماسك أحد أشهر رجال الأعمال في العالم بعد أن ارتبط اسمه بالنجاح الكبير للسيارات الكهربائية من نوع “تسلا” والتي تعتبر الأوسع انتشاراً والأكثر نجاحاً في عالم السيارات الكهربائية على مستوى العالم، كما أنها الأكثر مبيعاً أيضاً.

وتعززت ثروة ماسك الشخصية من خلال الارتفاع الصاروخي في سعر أسهم شركة “تيسلا” والتي ارتفعت بأكثر من ثمانية أضعاف خلال العام الماضي بعد أن أصبحت صانع السيارات الأكثر قيمة في العالم.

كما يرتبط اسم ماسك بشركة “سبيس إكس” المتخصصة بعلوم وتكنولوجيا الفضاء والتي تخطط لتنظيم رحلات سياحية إلى خارج الكرة الأرضية.

وشارك ماسك شارك في تأسيس شركة المدفوعات عبر الإنترنت “باي بال” وبيعها، وهو يقود حالياً بعضاً من أكثر الشركات المستقبلية في العالم.

كما أسس شركة لتشييد أنفاق منخفضة التكلفة تحت شوارع المدن المزدحمة بهدف تسيير نظام نقل عام يعمل بالكهرباء يستهدف تفادي الاختناقات المرورية في المدن الأميركية.

وعلق إيلون ماسك على تويتر ردّاً على أحد المستخدمين بعد نشره الخبر قائلاً: “يا للغرابة”، وأعاد نشر تغريدة قديمة قال فيها: “نحو نصف أموالي مخصصة للمساعدة في حل المشاكل على الأرض، والنصف لإنشاء مدينة مكتفية ذاتياً على المريخ، لضمان استمرار الحياة (من جميع الكائنات)، في حال ضرب نيزك كوكب الأرض…أو حدوث الحرب العالمية الثالثة”.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق