فلاش

إلى درعا “دُر” .. قرار بعودة كل موظفي درعا خلال أسبوعين

كشفت مصادر خاصة لـ”تلفزيون الخبر” أن “مجلس الوزراء بدأ باتخاذ الإجراءات القانونية لإعادة كافة العاملين المنتدبين أو الموضوعين تحت التصرف أو المكلفين إلى محافظة درعا”.

وبينت المصادر أن “هناك مئات العاملين الذين صدرت لهم قرارات تحديد مراكز للعمل في محافظات أخرى، ويتم تنسيق عودتهم إلى أماكن عملهم الأصلية في درعا، وذلك خلال أسبوعين على الأكثر بسبب حاجة المدينة لهم”.

واضطر آلاف الموظفين إلى ترك مدنهم والانقطاع عن أعمالهم ووظائفهم بسبب الأوضاع الأمنية خلال سنوات الأزمة ما دفع الحكومة إلى إصدار قرار بمعالجة أوضاعهم نتيجة خروجهم من المحافظات التي كانوا يعملون فيها ولم يستطيعوا العودة إليها.

وتعتبر فترة انقطاع العامل عن عمله إجازة خاصة بلا أجر وذلك لحين وضع العامل نفسه تحت تصرف إحدى الجهات العامة المماثلة لعمله الأساسي في المحافظة المقيم فيها أو في أي جهة عامة أخرى على ألا تتجاوز واقعة الوضع تحت التصرف ستة أشهر.

ويجدد تكليف العامل بعد موافقة المحافظ كل ستة أشهر تبعاً للواقع الأمني في محافظته باستثناء العاملين في مديريات التربية حيث يتم تجديد تكليفهم من قبل وزير التربية كل عام دراسي.

وكان الجيش العربي السوري سيطر على كامل مدينة درعا في 12 تموز 2018 ورفعت وحدات منه العلم السوري في الساحة العامة أمام مبنى البريد.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق