كاسة شاي

أول “جريمة” ترتكب في الفضاء

قالت إدارة الطيران والفضاء الأميركية (ناسا)، إنها تجري تحقيقا حول مزاعم جريمة مرتكبة من قبل رائدة فضاء، خلال وجودها في محطة الفضاء الدولية، وفق تقارير صحفية أميركية.

وأوضحت “ناسا”، أن رائدة الفضاء سمر ووردن المثلية الجنس تقدمت بشكوى إلى لجنة التجارة الفيدرالية بأن شريكتها آن مكلين قامت باختراق حسابها البنكي خلال وجودها بمحطة الفضاء الدولية، فيما قد يكون أول ادعاء بارتكاب جريمة في الفضاء، بحسب تقارير.

وذكرت صحيفة “نيويورك تايمز” أن “آن مكلين” أقرت، بدخول الحساب البنكي الكترونيا الخاص بشريكتها سمر ووردن من محطة الفضاء الدولية.

وأخبرت رائدة الفضاء الصحيفة، من خلال محامٍ أنها كانت تتأكد فقط من أن الوضع المالي للعائلة على ما يرام، وأن هناك ما يكفي من المال لدفع الفواتير والعناية بابنهما، الذي كانتا تربيانه سويا قبل الانفصال، ونفت ارتكاب أي جرم .

يذكر أن رائد الفضاء المرتكب للجرم يعاقب وفق القانون الوطني لبلاده، وتمتلك المحطة الفضائية خمسة دول هي: الولايات المتحدة وروسيا وأوروبا واليابان وكندا.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق