فلاش

أهالي عدة أحياء في مدينة اللاذقية يناشدون المحافظة لوقف قرار سحب سرافيس الدائري الشمالي واستبداله بالباصات

اشتكى عدد من أهالي أحياء، الزراعة، المواصلات، اتوستراد الثورة، الدعتور، المشروع العاشر في مدينة اللاذقية، والذين يخدمهم خط سرفيس الدائري الشمالي، عبر تلفزيون الخبر، القرار الأخير بسحب السرافيس العاملة على خط الدائري الشمالي في مدينة اللاذقية، واستبدالها بباصات نقل داخلي.

ووردت اتصالات ورسائل ، عقب نشر خبر سحب سرافيس الدائري الشمالي واستبداله بالباصات ،قبل أيام ، تناشد المحافظة للتدخل ، وإيقاف تطبيق القرار .

وقال أحد المواطنين من حي الدعتور لتلفزيون الخبر إن “قرار سحب سرافيس الدائري الشمالي غير مدروس بشكل جيد، لأن هذا الخط بالذات يخدم أكبر عدد من مواطني مدينة اللاذقية على اختلاف أعمالهم وأعمارهم يكونه يمر بمواقف كثيرة داخل المدينة”.

وأوضح أن “خط الدائري الشمالي من أفضل خطوط السرافيس الموجودة في المدينة وأكثرها سرع وخدمة لنا، نحن سكان أهالي الدعتور، الذي يمر خط الدائري من أمام مختلف مفارقه”.

وقالت لين طالبة في جامعة تشرين إن “سحب سرافيس خط الدائري سيسبب مشكلة لطلبة الجامعة، الذين يعتمدون عليه في الوصول سريعاً إلى نفق الجامعة في حال قدومهم من حي الدعتور وشارع الثورة باتجاه النفق، أو في حال قدومهم من الزراعة إلى الجامعة، حيث يقلهم سريفيس الدائري إلى أمام باب الجامعة الرئيسي”.

وقالت مواطنة من حي المشروع العاشر “نحن سكان المشروع العاشر نعتبر خارج المدينة، وأكثر ما يساعدنا على الوصول بسرعة إلى المدينة هو خط الدائري الشمالي، ذلك نظراً لسرعة وكثرة عدد السرافيس العاملة على الخط والتزامها به”.

وأضافت “كما أن وقتنا سيضيع في حال تم استبدال السرافيس بالباصات، لأن سرفيس الدائري وبسرعته يستغرق نحو 20 دقيقة، ليقلنا من المشروع العاشر إلى حي الزراعة، فما بالك بالباص الذي سيستغرق حكماً أكثر من ضعف الوقت”.

وتابعت المشتكية “كما أن المشكلة ستزداد صعوبة خلال ساعات المساء، لأن باصات النقل الداخلي لا تعمل بعد الساعة التاسعة مساءاً، بينما تستمر سرافيس الدائري بالعمل حتى الساعة الثانية بعد منتصف الليل”.

وأضافت” في حال تم سحب السرافيس ستكون التكاسي هي خيارنا الوحيد، مما يزيد تعبنا المادي، لان أي سائق تكسي لا يذهب إلى المشروع العاشر بأقل من 800 ليرة للطلب، سواء كنت في وسط البلد أو في حي الزراعة”.

وقال أحد المواطنين من شارع الثورة لتلفزيون الخبر “نحن سكان شارع الثورة نعتمد على خط الدائري الشمالي بالذهاب والعودة إلى أعمالنا نظراً لسرعته والمسافة الطويلة التي يقطعها، والدوائر الحكومية الكثيرة التي يصل إليها”.

وأضاف “يصل سرفيس الدائري إلى المواصلات ومديرية التربية والبريد وكراجات البولمان وسكة القطار أي يصل إلى وسط المدينة، وسرافيس هذا الخط ملتزمة ومتوفرة بشكل دائم، لماذا هذا القرار المفاجئ بسحبها؟”.

وقال أحد السائقين العاملين على خط الدائري الشمالي لتلفزيون الخبر “سمعنا أنه سيتم سحب سياراتنا، وإلغاء خط سرافيس الدائري الشمالي، واستبدالها بالباصات، و معظم السائقين غير راضين عن هذا الأجراء، لأنه سيؤثر على لقمة عيشنا”.

يذكر أن مدير شركة النقل الداخلي في اللاذقية المهندس طلال حورية صرّح لتلفزيون الخبر أن الشركة تسلّمت 15 باص نقل داخلي من الهدية التي قدمتها جمهورية الصين الشعبية لسوريا، و سيتم إدخال الباصات الجديدة إلى الخدمة اعتباراً من 1 تموز القادم وتشغيلها على خط الدائري بدلاً من السرافيس”.

سها كامل – تلفزيون الخبر – اللاذقية

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق