فلاش

أهالي الدعتور في اللاذقية يشتكون سوء حال الطرقات.. والبلدية تعدهم “التزفيت أول الشهر”

اشتكى عدد من أهالي حي الدعتور في مدينة اللاذقية لتلفزيون الخبر من سوء حال الطرقات في الحي وخاصة طريق المزار الذي يعج بالحفر والمطبات.

وقال المشتكون: “ناهيك عن الحفر التي لا تخلو منها الطريق الرئيسية للدعتور، تعاني طريق المزار من كثرة الحفر والمطبات المنتشرة على طول الطريق التي تحولت إلى كابوس لسائقي السيارات والمارة”.

وأضاف المشتكون: “تشهد الطريق ازدحاما طيلة النهار والليل بسبب اضطرار سائقي السيارات إلى تخفيف السرعة إلى أدنى حد لتلافي الأعطال التي قد تصيب السيارة بسبب سوء الحالة الفنية للطريق، الأمر الذي يؤدي إلى اختناق مروري نتيجة تشكل طابور طويل من السيارات”.

وبحسب المشتكين فإن ” الأنكى أن الحفر أخذت بالتوسع والتوغل أكثر في عمق الأرض لتشكل هاجسا حقيقيا للأهالي، خاصة في فصل الشتاء عندما تتحول إلى مستنقعات مع استمرار الإهمال والتطنيش عن تعبيد الطريق”.

وطالب المشتكون “بلدية اللاذقية بتزفيت الطريق الرئيسي للدعتور وطريق المزار أو على الأقل ترقيعهما كحل إسعافي لرفع المعاناة عن أهالي الحي والمارة”.

بدوره، قال مدير الخدمات والصيانة في مجلس مدينة اللاذقية رامز كباس لتلفزيون الخبر: “سيتم البدء بتزفيت طرق الدعتور وخاصة طريق المزار مطلع الشهر القادم”.

وأضاف كباس: “شارفنا على الانتهاء من أعمال التزفيت في حييّ الرمل الجنوبي والسكنتوري، حيث تم عملية كشط الزفت لتحضيرها للبدء بأعمال التزفيت”.

وتابع: “بعد ذلك سنتوجه مباشرة إلى الدعتور لتنفيذ أعمال التزفيت بموجب عقد تم توقيعه مع فرع الشركة العامة للطرق والجسور في اللاذقية”.

وبيّن كباس أنه “بعد تزفيت شوارع متفرقة من حي الدعتور، سيتم تنفيذ مشروعين، الأول في البصة والثاني في سقوبين”.

وأكد كباس انه “تم إبرام ١٧ عقدا مع فرع الطرق والجسور خلال العام الحالي، بينها أعمال صيانة وإعادة تأهيل أجزاء من شارع الجمهورية، والطريق الواصل بين دوار هارون باتجاه دوار الزراعة عند كازية حورية”.

وكانت مديرية الخدمات والصيانة في مجلس مدينة اللاذقية بدأت أعمال صيانة الشوارع الرئيسية في المدينة مطلع أيار الماضي حيث تمّ قشط الأجزاء الأكثر اهتراء في الشوارع الرئيسية ورشها بمادة MCO وإعادة إكساءها بمادة المجبول الزفتي .

صفاء اسماعيل – تلفزيون الخبر – اللاذقية

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق