اخبار العالمالعناوين الرئيسية

وفاة كابتن الطائرة الذي تسبب محمد رمضان بحرمانه من العمل

توفي الكابتن الطيار أشرف أبو اليسر، صاحب الأزمة مع الممثل المصري محمد رمضان، في إحدى غرف العناية المركزة بداخل إحدى المستشفيات القاهرة.

وتعرض الكابتن “أبو اليسر” إلى أزمة قلبية تسببت في احتجازه داخل الرعاية المركزة لمدة تقارب الشهر، بعد الضغوط التي تعرض لها خلال الفترة الماضية، والتي أثرت على صحته، وفق تصريحاته لأحد المواقع المصرية أثناء وجوده في المستشفى.

وكان حصل الكابتن “أبو اليسر” على حكم قضائي من المحكمة الاقتصادية بالقاهرة بتعويضه بمبلغ 6 ملايين جنيه مصري من الفنان محمد رمضان عن الأضرار.

وتسبب رمضان بأزمة للطيار بعد نشره صورة ولقطات فيديو، وهو على متن طائرة يقودها أبو اليسر، مستغلا الأمر في أغنية مصورة.

ويبدأ تنفيذ الحكم من قبل رمضان، بعد وفاة “أبو اليسر” إلى ورثته، خلال الأيام القادمة.

وكانت أزمة الكابتن بدأت حين ذهب مساعد الكابتن أبو اليسر إلى دورة المياه، فاتجه محمد رمضان إلى مقعده، وطلب من أبو اليسر التقاط صور تذكارية من أجل أولاده.

وفوجئ الراحل برمضان يقوم بإذاعة الفيديو مما تسبب في أضرار لأبو اليسر، الذي حرم من مزاولة عمله طوال الحياة.

وينقل عن “أبو اليسر” أنه بدأ طريقه في مجال الطيران، وهو في عمر الـ13 عاما، حيث التحق بالمدرسة الثانوية الجوية، والتحق بعدها بكلية الطيران، ورشح وهو في سن صغير للتدريس في الكلية الجوية.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق