فلاش

موظفو الحدائق في حلب يطالبون بتعويض طبيعة العمل أسوةً بعمال النظافة

طالب موظفو الحدائق في مدينة حلب، عبر تلفزيون الخبر، تخصيصهم بتعويض طبيعة العمل ليضاف إلى راتبهم، أسوةً بعمال النظافة وباقي المحافظات الأخرى، “كون أن رواتبهم لا تكفي نتيجة الظروف المعيشية القاسية، إضافة لمجهود عملهم الكبير والمتعب”.

وأوضح العمال لتلفزيون الخبر أن “حجم العمل الذي نقوم به كبير، وهو كعمل عمال النظافة بل أكثر في بعض الأحيان”.

وأضافوا: “عملنا لا يقتصر على التنظيف فقط، بل يشمل قص الأعشاب والسقاية والزرع ورش المبيدات وتجميل الحدائق أيضاً، أي كل ما يخص الحديقة”.

وبيّن العمال أن “تعويض طبيعة العمل لعمال النظافة يصل حتى 85% من الراتب، في حين أننا نعيش على راتبنا القليل الذي لا يكفي شيئاً أمام الظروف المعيشية الحالية المرتفعة التكاليف”.

بدوره، بيّن مدير شعبة النظافة في مجلس مدينة حلب يحيى ضو لتلفزيون الخبر، أن “موضوع تخصيص عمال الحدائق بطبيعة العمل هو ليس بيد المجلس، بل يحتاج إلى مرسوم”.

وشرح ضو أنه “مؤخراً تم دراسة وضع عمال الحدائق من أجل تخصيصهم بطبيعة العمل من قبل اتحاد العمال، الذي سيقوم برفع الدراسة لمجلس الشعب لمناقشتها ورفعها بدورهم لمجلس الوزراء”.

يذكر أن راتب عامل الحدائق يبلغ “من 18 لـ – 20 ألف ليرة سورية، للموظف الجديد، في حين يصل إلى 33 ألف ليرة سورية، لمن لديه خدمة 14 عاماً، وهذا المبلغ لا يكفي عشرة أيام من الشهر، بحسب وصفهم”.

وفا أميري – تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

ReachEffect Verification
class="fb-like" data-share="true" data-width="450" data-show-faces="true">