العناوين الرئيسيةميداني

مواقع معارضة: تركيا تستعد لسحب بعض قواتها المحاصرة من حماة وإدلب

نقل موقع “زمان الوصل” المعارض عما أسماه مصدر عسكري، أن قوات الاحتلال التركية تتجهز لسحب ثلاث نقاط لها محاصرة في منطقة “خفض التصعيد” الرابعة في إدلب وما حولها، والإبقاء على بعض النقاط داخل منطقة سيطرة الحكومة السورية.

وأوضح المصدر أن النقاط الثلاث الأولى التي تتجهز القوات التركية لسحبها التاسعة في مدينة “مورك” شمال حماة، والحادية عشر في بلدة “شير مغار” غرب حماة، والسادسة في بلدة “الصرمان” شرق إدلب.

مضيفا، سيتم سحب القوات إلى بلدات “سفوهن” و”كنصفرة” في منطقة “جبل الزاوية” جنوب إدلب، وبلدة “العنكاوي” بريف حماة الغربي.

وأشار المصدر إلى أن القوات التركية بدأت قبل أسبوعين بالتخطيط لسحب تلك النقاط الثلاث بشكلٍ مبدئي، دون التطرق إلى باقي النقاط الأخرى المحاصرة والتي يبلغ عددها 13 نقطة في أرياف حلب الغربية والجنوبية، وأرياف إدلب الشرقية والجنوبية، بالإضافة للنقاط الثلاثة التي سيتم سحبها خلال الأيام القادمة القريبة بريفي حماة وإدلب.

ولفت المصدر إلى أن الشاحنات التي ستدخل يوم السبت إلى مناطق سيطرة الحكومة السورية محملة بكتلة اسمنتية إلى النقاط المحاصرة، ليس هدفها الآن سحب النقاط إنما تعزيز النقاط الأخرى المتواجدة في أرياف حلب وإدلب بتلك الكتل.

يشار إلى أن قوات الاحتلال التركي أنشئت نهاية الأسبوع الماضي نقطة عسكرية جديدة لها في منطقة “سفوهن” جنوب إدلب وهي على خط تماس مع مناطق الجيش العربي السوري.

يذكر أن الاحتلال التركي أنشئ نقاط المراقبة على أراضي الجمهورية العربية السورية أواخر عام ٢٠١٧، في منطقة “خفض التصعيد” التي تشمل (إدلب، وأجزاء مِن أرياف حلب وحماة واللاذقية) بهدف حماية وقف إطلاق النار المتفق عليها ضمن محادثات استانا.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق
ReachEffect Verification
class="fb-like" data-share="true" data-width="450" data-show-faces="true">