علوم وتكنولوجيا

ملابس داخلية بـ “كائنات حية” لمكافحة رائحة العرق

صممت الخبيرة، روزي برودهيد، زياً داخلياً جديداً مزوداً بكائنات حية (ببكتيريا بروبيوتيك الصحية)، للمساعدة في مكافحة روائح العرق الكريهة.

وقالت المصممة روزي، حسب ما نشر موقع “RT” أن “العرق ليس المسؤول عن رائحة الجسم، وإنما البكتيريا، لذا قمنا بدمج البكتيريا الحميدة في المنسوجات لتعزيز “الميكروبيوم” الصحي الذي يساعد على التقليل من رائحة العرق في الجسم” .

وأضافت المصممة “هذا التغيير يرتبط بتقليل الرائحة، ويشجع على تجديد الخلايا وهو جيد جدا لجهاز المناعة في الجلد” .

وجاءت صناعة هذه الثياب كجزء من الدراسة العليا لمصممة الأزياء في جامعة لندن للفنون المركزية، بالتعاون مع أحد علماء الأحياء المجهرية، حيث زوّد الثياب المطورة بالبكتيريا الحيوية التي توجد عادة على الجلد، وأجرى أبحاثاً موسعة حول أسباب رائحة الجسم .

يشار إلى أن مصممة الأزياء وعالم الأحياء المجهرية، يخططان لتسويق تصميمهم الجديد لشركات رياضية ترغب معظمها بصناعة ثياب تمنع ظهور رائحة العرق .

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق