العناوين الرئيسيةميداني

مظاهرات أمام نقاط الاحتلال التركي في حماة وإدلب

تجمع المئات من أهالي حماة وإدلب أمام نقاط الاحتلال التركي في مورك بحماة ومعرحطاط بإدلب للتنديد بوجود المحتل التركي على الأراضي السورية.

وبين عدد من المتظاهرين لتلفزيون الخبر، أنهم “تجمعوا اليوم في ذكرى حرب تشرين التحريرية أمام نقاط المحتل التركي للتنديد بوجوده على الأراضي السورية ولإيصال فكرة إلى الرأي العام العالمي أن السوريين جميعاً وبكل أطيافهم يرفضون أي تواجد ولو لجندي تركي واحد على أراضي بلادهم”.

وقام جنود الاحتلال التركي بمحاولة تفريق المحتجين عن طريق استخدام الغاز المسيل للدموع، ولكن ذلك لم يمنع الأهالي من مواصلة الإحتجاج والاستمرار بالتظاهرة.

وقام الاحتلال التركي بإنشاء نقاط المراقبة على أراضي الجمهورية العربية السورية أواخر عام ٢٠١٧، حيث أنشأ نقاطه في منطقة “خفض التصعيد” التي تشمل (إدلب، وأجزاء مِن أرياف حلب وحماة واللاذقية) بهدف حماية وقف إطلاق النار المتفق عليها ضمن محادثات استانا.

يذكر أنه بعد العملية العسكرية التي شنها الجيش العربي السوري في أرياف حماة وإدلب وحلب تمكّن مِن حصار عدد من نقاط المراقبة التركية في حماة وإدلب وهي نقاط مورك وشير مغار في حماة و معرحطاط والصرمان و تل الطوقان وترنبة وجوباس وافس وتل الشيخ منصور.

محمد الأسعد – تلفزيون الخبر – حماه

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق