العناوين الرئيسيةطافشين

مطالبات بالسجن 52 عاماً لأتراك اعتدوا بوحشية على لاجئ سوري

طالب مكتب المدعي العام في محكمة “باكركوي” التركية بفرض عقوبة سجن تصل إلى 52 عاماً بحق أربعة أتراك، اعتدوا بشكل وحشي على لاجئ سوري بعد استدراجه إلى منطقة غير مأهولة بحجة شراء سيارته.

ونقلت وسائل إعلام تركية أن “الشبان الأربعة، غوركان.ب، وأحمد.ش، ويعقوب.ي، وسيركان.ك، ركبوا مع لاجئ سوري يدعى محمد سلمو، في سيارته في 7 تموز 2020، واستدرجوه إلى منطقة غير مأهولة تابعة لباشهيلي إيفلر بداعي رغبتهم في شراء سيارته”.

وقام أحدهم بوضع المسدس على رأسه وسلبه كل ما يملك من نقود والمقدرة قيمتها بـ 5700 ليرة تركية، بالإضافة إلى هاتفه الجوّال وقلادة من الفضة كان يرتديها، كما قاموا بإلحاق الضرر بسيارته.

وأكدت التحريات أن الاعتداء وتحديد الشخص المعتدى عليه من قبل الجناة كان معداً مسبقاً، حيث كان المجني عرض سيارته للبيع، ويبدو أن الجناة الأربعة كانوا على دراية بالموضوع وسبق لهم مراقبته.

ووفقاً للتقرير الصادر عن الطبيب الشرعي، لوحظ وجود 3 كسور متوسطة في جسد صاحب الشكوى، وما يزال المجني عليه يخضع لجلسات علاج فيزيائي، وفي ذراعيه قضيبا بلاتين جراء الاعتداء.

الجدير بالذكر أنه يقطن في تركيا قرابة أربعة ملايين لاجئ سوري، ويعاني قسم كبير منهم من أوضاع إنسانية صعبة، ويتعرضون لحوادث عنصرية تودي بحياتهم في بعض الأحيان.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق