العناوين الرئيسيةتعليم

مدير تربية اللاذقية يخالف قرار وزاري .. والأهالي يستنجدون بالمحافظ

أقدم مدير التربية في اللاذقية على مخالفة علنية لقرار وزير التربية، الذي أصدر بتاريخ 4 من الشهر الجاري، والذي نص على افتتاح شعب صفية للصفين الأول الثانوي والسابع الأساسي، وذلك لاستيعاب الناجحين حسب إمكانيات كل مدرسة.

وأكدت مصادر متقاطعة لتلفزيون الخبر أن مدير ثانوية الكميت بليدي للمتفوقين، قام بإرسال كتابين، ينصان على استعداد المدرسة لفتح شعبة صف أول ثانوي، لاستيعاب أبناء المدرسة المتفوقين الذين يدرسون فيها منذ الصف السابع، ليصبح عدد الشعب الصفية المخصصة للصف الأول الثانوي أربع، وتم رفض الكتابين، لسبب غير معلوم.

ونوهت المصادر إلى أن عدد الشعب الصفية، في السنة الماضية، كان أربع شعب صف عاشر، وفي السنوات السابقة كان الملحق هو الحل.

وناشد أهالي الطلاب المتفوقين الناجحين وغير المقبولين، محافظ اللاذقية اللواء ابراهيم خضر السالم للبت بالقضية.

وتساءَل الأهالي ” أبناؤنا متفوقون وبيوتهم قريبة من مدرسة الشهيد الكميت بليدي للمتفوقين باللاذقية، لماذا يصر مدير التربية على إرسالهم إلى المدرسة الجديدة (الشهيد ميمون حمودي) في المشروع العاشر وهي بعيدة عن مكان سكننا، ونحتاج إلى وسائط نقل وهي تؤمن “بطلوع الروح”.

وكان مدير تربية اللاذقية عمران أبو خليل، صرح لتلفزيون الخبر، بعد مضي يومين على صدور نتائج اختبار القبول بمدارس المتفوقين، بأن المديرية رفعت اقتراح بفتح شعب صفية في كلتا المدرستين، وننتظر الموافقة.

ورغم صدور الموافقة، ونتائج الاعتراضات، والقرار القاضي بفتح شعب صفية، يرفض مدير التربية تنفيذ القرار لأسباب مجهولة.

وتساءل الأهالي عن كيفية قبول الطلاب في اختبارات القبول في مدارس المتفوقين في اللاذقية بمعدلات أقل من الطلاب الذين رفضوا.

وعن سر معهد “خ” الخاص والذي طفا على السطح مؤخرا، والذي كان أكثر من نصف عدد الطلاب المقبولين في المدارس من طلابه، وخضعوا فيه لدورات تعليمية قبل امتحانات المتفوقين، حيث يعتقد الأهالي بوجود تجاوزات أدت لقبول من لا يستحق على حساب من يستحق.

وكان تلفزيون الخبر نشر عدة تقارير حول القضية، دون أدنى تحرك من الوزارة، ما دفع الأهالي للاستنجاد بالمحافظ، والمعروف عنه جرأته باتخاذ القرارات والمتابعة بغض النظر عمن يخالف.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق