العناوين الرئيسيةمحليات

متنبئ جوي لتلفزيون الخبر: الأمطار الحالية ليست مؤشرا على موسم شتوي غزير

كشف المتنبئ الجوي محمود اسماعيل لتلفزيون الخبر أن هطول الأمطار المبكر حاليا، ليس مؤشرا بالضرورة عن قدوم موسم شتاء مطري عالي الغزارة.

وقال اسماعيل إن: “الطقس بدأ يميل للبرودة نتيجة تأثر البلاد بمنخفض جوي خفض درجة الحرارة من اثنتين إلى 4 درجات عن المعدل الحالي، خاصة مع ازدياد ساعات الليل حيث تغيب الشمس التي كانت ترفع من حرارة سطح الأرض”.

وأضاف اسماعيل: “نتوقع استمرار الحالة اللطيفة الماطرة حتى يوم السبت، قبل أن تعود الحرارة لمعدلاتها ابتداء من الأحد، وحتى نهاية الأسبوع المقبل”.

وتوقع اسماعيل أن تشهد نهاية الأسبوع القادم حالة مرتفع جوي يزيد الحرارة عن معدلاتها بدرجتين إلى 4 درجات مئوية، مع احتمالية أن لا يكون المنخفض الحالي هو الأخير خلال أيلول”.

ولفت اسماعيل إلى أن: “الرياح الشرقية تنشط في هذه الفترة، وتسهم في رفع نسبة الرطوبة، ما يؤدي إلى تشكل السحاب المحمل بالأمطار الرعدية، والتي لا تتراوح فترة هطولها بين 5 و10 دقائق، حيث تكون محلية و سريعة التشكل والانتهاء”.

وأوضح اسماعيل أن “الرياح تصل سرعتها ل70 كم بالتزامن مع اشتداد العواصف الرعدية المؤدية للأمطار الحالية، ولا نبدأ بقياس معدل الأمطار السنوي، إلا بعد تسجيل هطولات غزيرة ومستمرة وليس مجرد هطل محلي كما الحالي”.

ورفض اسماعيل تسجيل توقعات حول شهر تشرين الأول من الآن، نظرا لكوننا في مرحلة الاعتدال الخريفي، الذي تغاير فيه الظروف الجوية وتقلباتها معظم التنبوءات، والتي قد تصل دقتها أحيانا إلى 90%”.

يذكر أن معدل الحرارة الوسطي السنوي لمثل هذه الأيام بحسب اسماعيل هو 33 في المناطق الداخلية و29 في المناطق الساحلية، فيما معدل آخر أيلول يبلغ 30 في المناطق الداخلية و27 في المناطق الساحلية.

أحمد نحلوس_تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق