علوم وتكنولوجيا

“كاسبر” روبورت جديد لعلاج مصابي التوحد من الأطفال

تم تصميم روبوت أطلق عليه اسم “كاسبر” لمساعدة الأطفال المصابين بالتوحد، ومن المقرر أن تقوم هيئة الخدمات الصحية الوطنية باعتماده في بريطانيا.

وأُنشِئ الروبوت بما يشبه البشر و بحجم الطفل، من قبل الباحثين في جامعة هيرتفوردشاير، ويمكنه اللعب مع الأطفال باستخدام مجموعة من أجهزة الاستشعار وضعت بأجزاء مختلفة من هيكله، بما في ذلك الخدين والصدر والذراعين والقدمين، ما يتيح له الاستجابة للمس.

ونقلت وسائل إعلام أنه “من المنتظر أن يستخدم “كاسبر” مع الأطفال الذين تتراوح أعمارهم ما بين 5 إلى 10 سنوات، ممن تم تشخيصهم بالإصابة بمرض التوحد، وذلك من أجل مساعدتهم على التواصل الاجتماعي”.

يذكر ان الجمعية العامة للأمم المتحدة، أقرت نهاية عام 2007، يوم 2 نيسان من كل عام، يوماً عالمياً للتوعية بمرض التوحد

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق
ReachEffect Verification
class="fb-like" data-share="true" data-width="450" data-show-faces="true">