العناوين الرئيسيةفلاش

فساد في عمل المخابز والحبوب وبيع منازل بوكالات وهمية .. الأمن الجنائي يبدأ التحقيق في الحسكة

أكد مصدر في محافظة الحسكة لتلفزيون الخبر: أنه “سيتم فتح تحقيق موسع مع المسؤولين عن عمليات تخزين القمح بشكل مخالف في مركز جرمز التابع لفرع المؤسسة السورية للحبوب بمدينة القامشلي، بعد جولة تفقدية أجراها محافظ الحسكة للمركز المذكور منذ أيام”.

وتابع المصدر، أن “هذا الإجراء الجديد ضمن عمليات محاربة الفساد، جاء بعد أيام من كشف قضايا فساد تتعلق بعمل فرع المخابز الآلية في محافظة الحسكة، ومخبز الحسكة الأول (المساكن) بمدينة الحسكة، حيث يقوم فرع الأمن الجنائي بالحسكة بعمليات التحقيق مع 20 موظف لهم علاقة بتلك القضايا”.

وكشف محافظ الحسكة اللواء غسان خليل خلال جولة في القصر العدلي بالحسكة يوم الأربعاء تابعها تلفزيون الخبر: “وجود شبكات سمسرة واستغلال وظيفي في الدوائر الخدمية والمخابز وحتى القضاء.”

مبينا أنه “لن يُسمح بهذا الأمر أو ممارسة أدوار مشبوهة تمس الجسم القضائي داعيا إلى ضرورة التأكد من الوثائق والوقائع ومطابقتها قبيل البت في أي حكم قضائي”.

وبين المحافظ خلال لقائه المحامي العام والأسرة القضائية، أن “هناك الكثير من الشكاوي حول وجود حالات تزوير في الوكالات القضائية الخاصة بالبيع والشراء والتي نتج عنها بيع أملاك وعقارات مواطنين مغتربين تم بموجب وكالات وهويات مزورة”.

مؤكدا أن “هذا الأمر غير مقبول ولن نسمح به فحق المواطن السوري مصان ومن هنا يجب علينا التعاون جميعا لتعزيز ثقة المواطنين في قضائنا وأملنا دائما أن تكون الأسرة القضائية ذات مصداقية عالية قادرة على تحصيل حقوق الدولة والمواطنين”.

وتطرق المحافظ خلال حديثه إلى “حالات الفساد التي تم كشفها وتحويلها إلى القضاء ومنها الفساد الموجود في فرع المخابز ومخبز الحسكة الأول.”

كذلك “أشار إلى الهدر والإساءة التي أطلع عليها خلال زيارته إلى مراكز تخزين الحبوب والأقماح بالقامشلي على الرغم من سعي الدولة الحثيث لتوفير رغيف الخبز للمواطنين”.

مبينا أنه “سيتم فتح تحقيق خاص في هذا الموضوع ومن ثم تحويله إلى القضاء لينال الفاسدون جزاءهم الذي يستحقون”.

ونشر المكتب الصحفي في محافظة الحسكة على حسابه على “فيس بوك” بأن “محافظ الحسكة تفقد خلال جولة اطلاعية أجراها على مركز جرمز لتخزين الحبوب بريف القامشلي على واقع تخزين محصول القمح في المركز ومدى توفر الشروط الفنية اللازمة لحمايته من الأمطار والعوامل الجوية”.

وتابع المكتب “واطلع المحافظ خلال تجوله في المركز على سوء تخزين محصول القمح المستلم خلال العام ٢٠١٩ وتشدير الأكداس بشكل عشوائي وعدم تغطيتها بشكل كامل حيث استخدم لذلك غطاء قماشي فقط دون وجود عازل مطري ما أدى إلى تسرب مياه الأمطار إلى الأقماح وتعريضها للرطوبة والتلف مستقبلا”.

“كما لاحظ السيد المحافظ وجود كميات من أكياس القمح الجيد من أرضيات الأكداس تم وضعها بجانب الأقماح التالفة التي تم التعاقد على بيعها للمتعهد الخاص ” بحسب المكتب الصحفي لمحافظة الحسكة .

بدوره المحامي العام القاضي المستشار محمد الدهش أكد لتلفزيون الخبر: أنه “حول مجريات التحقيق في حالات الفساد الموجودة في مخبز الحسكة الأول، تم تشكيل لجنتي خبرة”.

وأضاف أن هاتين اللجنتين هما” لجنة مالية وفنية للوقوف على حجم الأضرار والاختلاسات الموجودة والتعاون القضائي مع إدارة قضايا الدولة لتقدير حجم الخسائر الناتجة عن هذا الفساد ومسؤولية كل شخص”.

كما طالب الدهش بضرورة تفعيل أجهزة الرقابة والتفتيش العامة والمالية في جميع مؤسسات الدولة، حيث لم ترد أي تقارير رقابية منها خلال العام ونصف العام الماضيين إلى القضاء، والاهتمام أكثر بتنظيم ضبوط الشرطة.

وطالبت الأسرة القضائية بتوفير الخدمات العامة للمواطنين وسط مدينة الحسكة، خصوصاً مشكلة انقطاع المياه في بعض المواقع والفوضى المرورية وتأهيل الشوارع وتزفيتها وتحسين نوعية الخبز.

عطية العطية – تلفزيون الخبر – الحسكة

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق
ReachEffect Verification
class="fb-like" data-share="true" data-width="450" data-show-faces="true">