العناوين الرئيسيةرياضة

غزارة تهديفية في ثالث جولات الدوري السوري لكرة القدم

أقيمت الأحد منافسات الجولة الثالثة من الدوري السوري الممتاز لكرة القدم، والذي استؤتف بعد توقف دام قرابة شهر.

وشهدت مباريات الجولة غزارة واضحة بالأهداف، بعد بداية خجولة تهديفيا لدورينا هذا الموسم، حيث سجلت في المباريات السبع 22 هدفا.

وتصدر الكرامة لائحة الترتيب بفضل ثلاثية من الأهداف في مرمى النواعير، مقابل هدف وحيد، ليعد العدة بقوة لمواجهة الوحدة الوصيف، الأسبوع المقبل.

وسجل للكرامة حارث النايف، عمرو جنيات، وابراهيم الزين، فيما سجل للنواعير حذيفة خلوف، ليصدم النواعيريون بجدران الواقع بعد بداية جيدة.

وحقق الوحدة انتصارا هاما في حلب بثلاثية مقابل هدف وحيد في مرمى عفرين، ليتجاوز مرحليا أزمة رحيل مدربه ماهر البحري.

وسجل للوحدة علي رمضان، أيمن عكيل، ويحيى الكرك، فيما سجل هدف عفرين الوحيد ريفا عبد الرحمن، ليواصل عفرين بدايته السيئة للغاية بالدوري، بنقطة وحيدة.

وانتفض الجيش وهدافه محمد الواكد على حساب جاره الحرجلة، ليحقق الجيش أول انتصار له، ويوقع الواكد صاحب جميع الأهداف، على أول سوبر هاتريك بالدوري، ويتصدر الهدافين.

ووقع على هدفي حرجلة كل من سليمان رشو وعبد الرزاق الحسين، ليواصل حرجلة مسيرة التهديف والخطورة، لكن مع تذبذب بالنتائج، بانتصار وحيد فقط.

وحقق الوثبة انتصاره الأول بالدوري على حساب جار العاصي الطليعة، وغلبه بحماه بهدفين مقابل هدف واحد، ليؤكد مسعاه بالعودة لأجواء المنافسة، بعد غياب الموسم الفائت.

وسجل للوثبة كل من وائل الرفاعي وصبحي شوفان، فيما سجل هدف الطليعة أمين حداد، ليستمر الطلعاويون في مسيرتهم السيئة بالافتتاح، وبتذيل الترتيب رفقة عفرين.

وانتهى ديربي الأزرقين بين حطين وجبلة بهزيمة الحيتان بهدف نظيف وقع عليه مصطفى شيخ يوسف في مطلع المباراة، ليؤكد جبلة مسعاه في الظهور بمظهر مختلف هذا الموسم.

وأهدر جبلة عدة كرات لتعزيز النتيجة كان أبرزها ركلة جزاء أضاعها مصطفى شيخ يوسف، في حين ظهر حطين مرتبكا دفاعيا، وظهر على دفاعه آثار رحيل مدافعه مؤيد الخولي.

وعاد الشرطة من اللاذقية بنقطة ثمينة جدا، إثر تعادله على أرض تشرين بهدف لكل فريق، مقدما نفسه كعادته، كفريق مزعج للكبار.

وسجل أولا لتشرين باسل مصطفى، وعادل النتيجة للشرطة صياح نعيم القادم من العربي ممثل محافظة السويداء، ليضع طارق جبان مدرب تشرين تحت ضغط كبير قبل لقاء الديربي مع حطين، كون التعثر هو الثاني تواليا لبطل الدوري.

وانتهى لقاء المجروحين الفتوة والاتحاد بالتعادل الايجابي بهدف لكل فريق، في نتيجة لم ترضي عشاق الفريقين، خاصة بعد بداية متواضعة لكليهما.

وسجل للفتوة محمد زينو من ركلة جزاء، وعادل النتيجة للاتحاد محمد ريحانية، لتنتهي المواجهة بتعادل، زاد من هموم فريقين يبحثان عن أول انتصار لهما هذا الموسم.

وتختتم الجولة بلقاء يجمع في ملعب الباسل باللاذقية كلا من تشرين والشرطة في تمام الثامنة مساء، على أن تقام الجولة القادمة، يوم الجمعة المقبل.

يذكر أن الكرامة والوحدة يتشاركان الصدارة بسبع نقاط، يليهما كل من الجيش، الوثبة، جبلة وتشرين بخمس نقاط، الشرطة وحطين 4 نقاط، الحرجلة 3 نقاط، الفتوة والاتحاد والنواعير نقطتين، وعفرين والطليعة، بنقطة يتيمة.

أحمد نحلوس_تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق